/
/
/
/

سلَّم  وفد من ناشطين عراقيين في كندا، رئيس الوزراء الكندي (جوستن ترودو) شخصياً رسالة احتجاج على جرائم القتل بالرصاص الحي، والاعتقال والتعذيب، والملاحقات، التي تمارسها الحكومة العراقية ضد شبابنا المتظاهرين السلميين المطالبين بأبسط الحقوق، مع صور وبوسترات موثقة تفضح تلك الجرائم، وطالب الناشطون حكومة ثرودو  بالتدخل والضغط على الحكومة العراقية لإيقاف نزيف الدم، وتقديم القتلة المجرمين للعدالة، وإطلاق سراح المعتقلين والكف عن الملاحقات، والاستجابة لمطالب المتظاهرين في توفير فرص العمل، وإلغاء المحاصصة الطائفية، وتقديم الفاسدين للعدالة، كما تم توزيع منشورات وبوسترات، وإلقاء كلمة أمام الجماهير المحتشدة في فعالية الحملة الانتخابية بحضور رئيس الوزراء وأعضاء حزبه الليبرالي ومناصريه، و ذلك يوم الجمعة 18 - 10 - 2019 في مدينة فان الكندية، وقد لقيت الكلمة تجاوبا من قبل الجمهور، وتعاطفا مع ما عرض من بوسترات

إلى جماهير شعبنا الصامد الثائر، نحن معكم، قلوبنا، ومشاعرنا وأصواتنا معكم، لكم النصر.

ناشطون عراقيون في كندا

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل