/
/
/
/

السادة سكرتير واعضاء اللجنتين المركزيتين للحزبين الشيوعیین العراقي والكردستاني

بمناسبة الذكرى السنوية (86) لتاسیس الحزب الشيوعي العراقي نقدم احر التهاني لقيادتي الحزبين الشيوعيين العراقي والكردستاني وكوادر واعضاء واصدقاء الحزبين المناضلين، آملين ان تكونوا دائما في تطور ونجاح في الكفاح المستمر من اجل تحقيق كافة الاهداف المشروعة للشعوب العراقية والحقوق الوطنية والديمقراطية وبناء مستقبل آمن وسعيد للشعوب والقوميات العراقية كافة.
الحزب الشيوعي واحد من الاحزاب الاصيلة وكان علی مدار كفاحه السياسي والتاريخي مدافعا مخلصا عن الحقوق المشروعة للجماهير والمضطهدين. ولعب دورا فعالا ومؤثرا جنب إلى جنب مع القوی والاطراف السياسية الاخری ضد الأنظمة القمعية، وفي هذا السبيل قدم اعدادا من الشهداء، وهو يواصل مسيرته المعطاء الی يومنا هذا، انه موضع فخر لتاریخ النضال التحرري والديمقراطي في العراق.
اليوم يعيش العراق ظروف حساسة ومهمة وخصوصا تشكيل الحقبة الوزارية الجديدة للحكومة الفدرالية متزامنا مع مواجهة مخاطر فایروس كورونا. عليه لزاما وعلی عاتق كافة الاحزاب والاطراف السياسية المخلصة والديمقراطية توحيد مواقفها من اجل معالجة القضايا والمشاكل وتجاوز هذا الوضع العصيب. ولاشك ان هذا يتحقق عن طريق العمل علی تعزيز المؤسسات الدستورية وتثبيت اسس الديمقراطية وضمان المصالحة والاستقرار ووحدة صفوف المواطنين.
مرة اخری وبمناسبة الذكری السنوية 86 لتاسيس حزبكم المناضل نهنئكم ونتمنی ان تكون هذه فرصة اكبر لوحدة الصفوف والانسجام والأخوة بين الاحزاب والاطراف السياسية. مرة اخری نشدد علی تحالفنا وصداقتنا القوية والتاريخية العريقة واصرارنا علی تعزیز المبادئ الحقيقية للكفاح والنضال المدني الديمقراطي لتحقيق اهدافنا المشتركة.
تحية الی ارواح شهداء طريق الحرية .

المكتب السياسي
للحزب الديمقراطي الكردستاني

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل