/
/
/
/

الرفاق الاعزاء

يبعث الحزب الشيوعي الياباني اليكم بتحياته القلبية ويهنئ الحزب الشيوعي العراقي بمناسبة الذكرى الـ  86 لتأسيسه.

ونود التأكيد مجدداً على تضامننا مع نضالاتكم التاريخية من اجل حقوق الشعب العراقي والتقدم الاجتماعي وتحقيق السلام والسيادة الوطنية بعيداَ عن أي تدخلات اجنبية. 

ونتطلع الى المزيد من تطور العلاقات بين حزبينا على أساس المهام المشتركة. 

ياسو اوغاتا

نائب رئيس اللجنة التنفيذية ورئيس لجنة العلاقات الخارجية

اللجنة المركزية – الحزب الشيوعي الياباني

30 آذار 2020

 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 إلى المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي والسادة أعضاء اللجنة المركزية للحزب وجميع محبيه ومؤيديه...

يسعدنا ان نهديكم احر التهاني والتبريكات وخالص المودة بمناسبة الذكرى السادسة والثمانين لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي، متمنين لحزبكم الاستمرار بمسيرته ونهجه الوطني الذي طالما تميز به على مر تاريخه النضالي، الهادف الى تحقيق استقرار العراق وسلامته والدفاع عن حقوق شعبه.

اننا اذ نبارك لكم في هذه المناسبة العزيزة نشد على ايديكم بالاستمرار في ذات الوتيرة والمنهاج الوطني لتحقيق الأهداف في الديمقراطية والحريّة والتقدم من اجل إقامة الدولة المدنية العادلة التي تضع المواطنة ركيزة اساسية لبناء هذا الوطن.

نجدد المباركة لكم ولجميع محبيكم ومؤيديكم .

سعد عاصم الجنابي

رئيس تجمع القوى المدنية الوطنية في العراق

 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

السادة / أعضاء المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي المحترمين

تحية طيبة

يتقدم المكتب السياسي للحزب الوطني الآشوري اليكم ومن خلالكم الى قواعد وجماهير حزبكم بأزكى التهاني وأحر التبريكات مقرونة بأجمل آيات المحبة بمناسبة الذكرى السادسة والثمانون لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي، نتمنى لكم التقدم والنجاح في مسعاكم لتحقيق اهدافكم المنشودة وآملين تعزيز العلاقات وأواصر الصداقة بين حزبينا والعمل سوية من اجل بناء وطن مزدهر يسوده الأمن والاستقرار وعدم التمييز بين مكوناته وأطيافه.

مرة أخرى نهنئكم وكل عام وأنتم بألف بخير.

تقبلوا تحياتنا.

المكتب السياسي

للحزب الوطني الآشوري

 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تتقدم هيئة المتابعة لتنسيقيات التيار الديمقراطي في الخارج بأحر التهاني للحزب الشيوعي العراقي في الذكرى السادسة والثمانين لتأسيسه.

وإذ نحيي الحزب الشيوعي العراقي وكفاحه عبر مسيرته النضالية الطويلة في الدفاع عن حقوق الشعب العراقي، نثمن عاليا القسط الكبير الذي اسهم به في نضال القوى الوطنية والديمقراطية ووقوفه الى جانب إنتفاضة شعبنا العراقي المستمرة منذ الأول من تشرين الأول / اكتوبر عام 2019.

إن الظروف الصعبة التي يمر بها شعبنا تتطلب من جميع القوى المدنية والديمقراطية، بما فيها الحزب الشيوعي العراقي، تعبئة كافة الإمكانات وبذل جهود استثنائية في سبيل تحقيق الأهداف النبيلة والحقوق المشروعة للشعب العراقي في الحياة الحرة والعيش الكريم والعدالة الاجتماعية.

كل عام والحزب الشيوعي العراقي بخير .

المجد والخلود لشهداء الحزب الشيوعي العراقي المقدام وشهداء الحركة الوطنية والديمقراطية.

تحية لرفاق الحزب في ذكرى تأسيسه المجيدة. 

هيئة المتابعة لتنسيقيات التيار الديمقراطي العراقي في الخارج

 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــت

يسر البيت العراقي في فنلندا أن يتقدم بأزكى التهاني للشيوعيين العراقيين وأصدقائهم بمناسبة الذكرى 86 لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي، وان يحيي شهداءهم الأبطال في هذا اليوم المجيد، اذ يستذكر العراقيون جميعا السفر النضالي للشيوعيين، الذين قدموا التضحيات دفاعا عن وطنهم وشعبهم.

نشعر بالامتنان لدعم الشيوعيين الدائم لنشاطات البيت العراقي في فنلندا، ومساهمتهم في عكس صورة مشرقة عن شعبنا ووطننا أمام الرأي العام الفنلندي

مرة أخرى نكرر تهانينا بهذه الذكرى المجيدة 

صادق الحسيني

رئيس البيت العراقي في فنلندا

 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

معالي الدكتور رائد فهمي / سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي المحترم

تقبلوا فائق تحياتي واحترامي ..

ويطيب لي ان اهنئكم والاخوة في اللجنة المركزية وكوادر الحزب ومكاتبه بالذكرى السادسة والثمانين لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي .. وكلي ثقة بقدرتكم على التعاون مع الطيف السياسي الوطني من اجل النهوض بمهام الاصلاح والبناء لينعم العراقيون بالاستقرار والامن والرفاه ..

ان التعاون الايجابي بين الفعاليات السياسية العراقية سيبني بلا شك رؤية وطنية موحدة لتجاوز الازمات مهما عظمت وطالت ..

اننا ندرك جميعاً ان المواطن هو رأس مالنا الاول وأننا نتحمل جميعاً مسؤولية العمل من اجله بعيدا عن التقاطعات والاختلافات التي لا نريد لها الا ان تكون منابع قدرة لا موانع لقاء ..

لكم كل التحايا سواءاً تذكرنا الامس المشترك في زنزانات الدكتاتورية او عشنا اليوم الذي نختلف فيه من اجل الوطن او تطلعنا الى المستقبل الذي نبذل جهدنا جميعاً في ان يكون مشرقا وضاءا..

مع محبتي

اخوكم حسن السنيد

عضو المكتب السياسي لحزب الدعوة الاسلامية

سوق الشيوخ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 تهنيء بعيد الحزب الرفاق الشيوعيين العراقيين في كندا، وفي العراق وفي كل أنحاء العالم

بمناسبة الذكرى السادسة والثمانين لميلاد الحزب الشيوعي العراقي ، يسعدنا نحن رفاقكم في قاطع كندا للحركة الديمقراطية الآشورية، أن نقدم لكم أحر التهاني والتبريكات والى كافة أعضاء هذا الحزب المناضل، وجميع كوادره ومؤيديه وأنصاره، متمنيا لكم دوام التقدم والنجاح في تحقيق المزيد من المنجزات، وأن تتواصل جهود كل الخيرين في كل الأحزاب الديمقراطية لخدمة الشعب العراقي، ليتمكن من الخروج من أزمته ، والتي لا تتحقق إلا من خلال التضحيات التي قدمت ولا تزال من قبل شباب انتفاضة تشرين .

تحية لكل شهداء المسيرة الظافرة التي تنشد ليوم عراقي جديد، لأنهاء المحاصصة، والطائفية لبناء دولة المؤسسات ولينعم العراقيون بطعم الحرية والاستقلال.

إبراهيم برخو هرون

مسؤول محلية تورنتو للحركة الديمقراطية الآشورية/ قاطع كندا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

الرفاق في الحزب الشيوعي العراقي العظيم

ستة وثمانون عاما انقضت على تأسيس حزبكم، حزب الطبقة العاملة والمثقفين الثوريين.

هذا الحزب التي قدم كل الإمكانيات في سبيل تطوير العراق واستقلاله، وكنتم الحزب الطليعي في تقديم كل شيء في سبيل تحقيق العدالة الاجتماعية، في وطن ديمقراطي علماني، مدني.

لم تساوموا ولم تتنازلوا عن مبادئكم، بل قدمتم الشهداء في كل مراحل نضالكم، واليوم وجودكم في ساحات التحرير وما تقومون به ليس إلّا دليل على صوابيّة خطكم في مواجهة قوى التخلف والجهل والظلام.  نهنئكم من قلوبنا، ونتمنى لكم ولكل العالم تخطي هذه المرحلة الصعبة، عشتم وعاش نضال حزبكم المجيد من أجل التوعية المستمرة، ولكم ولشهداء حزبكم كل الأحترام وكثير من الحب، وفي كل خطوة سلام ومحبة.

نور عقل

منظمة الحزب الشيوعي اللبناني

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الى جميع الشيوعيين والشيوعيات في العراق وإقليم كوردستان والى جميع  الوطنيين والديمقراطيين العراقيين ...لقد مرت 86 عاما من النضال والتضحيات على تأسيس أعرق حزب جماهيري وطني في بلاد الرافدين والمنطقة عموما.

 حزب نذر وضحى بكل ما لديه من أجل تحرير الوطن من الهيمنة الأستعمارية والدكتاتورية والرجعية ومن أجل الدفاع عن الشعب العراقي ومصالحه الوطنية والطبقية و بدون استثناء لأية فئة دينية كانت أم قومية .

لقد خاض الحزب الشيوعي العراقي نضالا مشرفاً في الدفاع عن مصالح وطموحات الطبقات الكادحة وعلى الخصوص من فلاحين وعمال وكسبة وباقي فئات المجتمع العراقي المنتجة الأخرى، كما أنه لم يقصر جهداً في الدفاع عن الحقوق القومية و الديمقراطية والإنسانية ولجميع المكونات العراقية وبدون استثناء.

إن الحزب الشيوعي العراقي قد أنفرد ومن بين جميع الأحزاب الوطنية الأخرى بموقفه المتميز من موضوعة (تحرير المرأة العراقية) والدفاع عن حقوقها ومكانتها الاجتماعية في المجتمع العراقي.

إنه الحزب الذي لم يتردد في تقديم كل التضحيات من أجل تحقيق السيادة الوطنية وبناء عراق حر مستقل، تحكمه دولة مدنية علمانية ديمقراطية تنشر وتطبق العدالة الاجتماعية ولجميع أفراد المجتمع العراقي وبدون أية استثناءات.

إنه الحزب الوطني العراقي الثوري الوحيد الذي لم يتنكر (للمواقف الأممية) وضرورة و أهمية التضامن والعمل المشترك مع باقي شعوب المنطقة والعالم من أجل أن يعم السلم والعدالة في العالم أجمع وأن تسقط صروح الاستغلال والظلم وتتحرر الشعوب جميعها.

رفيقاتنا ، رفاقنا، أصدقاءنا ، صديقاتنا

في الوقت التي تمر على بلادنا أيام صعبة، حيث تستمر انتفاضة شعبنا التشرينية وفي ظروف في غاية الصعوبة تعاني منها البلاد من خطر تفشي الوباء من جهة ومن تداعيات الانهيار الاقتصادي والأمني، والتي باتت تهدد وجودنا وإنسانيتنا، نوجه نداءنا الى جميع المناضلات و المناضلين، شيوعيين وديمقراطيين الى الوقوف صفاً واحداً في الدفاع عن إنسانيتنا، ومصالح شعبنا وسلامته وسلامة بلادنا  وتقديم جميع التضحيات الممكنة من أجل الوصول بمجتمعنا و بلادنا الى الاستقرار والأمان

يداً بيد وكتف بكتف للنضال من أجل وطن حر وشعب سعيد وآمن

عاش الحزب الشيوعي العراقي

الخلود لشهيدات وشهداء الحزب والوطن

السلامة والأمان لشعبنا العراقي

النصر للانتفاضة الأول من أكتوبر المجيدة

تيار الديمقراطيين العراقيين في كندا

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل