/
/
/
/

شارك حشد كبير من ابناء الجالية العراقية والعربية والنرويجية وجنسيات اخرى يوم السبت الموافق 5/10/  2019 نددوا فيها بالإجراءات القمعية التي تمارسها قوات وعصابات النظام العراقي ضد المتظاهرين السلميين والعزل. رافعين الشعارات والأعلام العراقية التي جسدوا فيها حبهم لوطنهم واعتزازهم بأبناء شعبهم الأبطال الذين يواجهون الموت بصدور عارية دفاعا عن حقهم في الحياة الحرة والكريمة.

ومناشدين المؤسسات الدولية والحكومة النرويجية ومؤسسات الصليب الأحمر ومنظمات حقوق الإنسان على ممارسة دورها في الضغط

على الحكومة العراقية بوقف الإجراءات البوليسية والقمع المفرط ضد المتظاهرين السلميين ووقف ادوات القتل الممنهج ضدهم ووقف

حملات المطاردة والملاحقة والاعتقالات التعسفية للناشطين المدنيين والعمل على الاستجابة الفورية لمطالبهم العادلة دون اي تأخير

ومماطلة.

كما ناشدوا كل اصحاب الضمائر الحية والحرة بالوقوف الى جانب حقوق ابناء الشعب العراقي في محنته هذه للخروج من نفق المحاصصة الطائفية والقومية المقيتة التي ادخلت البالد في دوامة الأزمات المتواصلة على مدى سنوات حكمهم الجائر منذ سقوط الديكتاتورية عام 2003. حتى الآن

  كما جرى القاء الكلمات والقصائد والهتافات التي مجدت العراق وابنائه الأحرار الذين يدافعون عن حقوقهم وكرامة الوطن والعمل على

اجتثاث الطائفية السياسية التي تعيق تطور البالد باتجاه الديمقراطية وبناء الدولة المدنية الديمقراطية التي تعتمد مبدأ المواطنة والعدالة

الاجتماعية وحقوق الإنسان. وفي الختام صدحت الحناجر بالنشيد الوطني العراقي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل