/
/
/
/

ماجدة الجبوري

خرج ابناء الجالية العراقية في معظم مدن و ولايات كندا، منها  في العاصمة أوتاوا، و تورنتو، و مسيساگا، و وندزر، و كالگري، يوم 5/10/2019 لمساندة أنتفاضة الشباب العراقي ضد سلطة الطائفية، و الفساد، والمحاصصة، و هم يهتفون بأعلى أصواتهم ضد القتل الجماعي، و وحشية النظام بإستخدام الرصاص الحي ضد الشباب المنتفضين.

الذين  خرجوا يطالبون بحياة حرة كريمة ووطن يليق بهم، في مظاهرات سلمية لكنهم للاسف جوبهوا بالرصاص الحي، الذي حصد أرواحهم الزكية، ليصل عدد الضحايا  أكثر من ١٠٠ شاب، و إصابة الآلاف منهم . آلة القتل هذه كانت تدار من قبل أجهزة السلطة، و المليشيات.

وقد تبنّى المتظاهرون في كندا المطالب السلمية للمنتفضين، و سوف تقدّم مذكرة ادانة واحتجاج للسفارة العراقية، والحكومة والبرلمان الكندي، و منظمات حقوق الانسان، ضد الممارسات القمعية التي انتهجتها الحكومة العراقية و مليشياتها بحق المتظاهرين السلميّين.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل