/
/
/
/

طريق الشعب

افتتح "دار المسرح" التابع إلى "مؤسسة أبجد" الثقافية في مدينة الحلة، بالتعاون مع البيت الثقافي البابلي، أخيرا، باكورة منهاجه الفني بجلسة احتفاء بالفنان المسرحي د. حيدر منعثر.

حضر الجلسة جمع من المثقفين والأدباء والفنانين، فيما أدارها مدير الدار د. شاكر عبد العظيم، الذي قدم سيرتي المحتفى به الذاتية والفنية، ملقيا الضوء على أهم اعماله المسرحية.

من جانبه تحدث د. منعثر عن تجربته الفنية، وعن أبناء جيله من الفنانين المسرحيين أبان ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي، وما عانوه في زمن النظام الدكتاتوري المباد، متناولا بعض أعماله المسرحية التي قدمها خلال مسيرته الفنية.

ثم تطرق إلى المسرحيين من جيل السبعينيات، الذين زهت نصوصهم المسرحية بالمضامين الفكرية. كما تحدث عن جيل ما بعد 2003، الذي جاء متأثرا بالثورة الرقمية، معربا عن أسفه على ما انتهى إليه مسرح اليوم الذي أصبح كثيره "بلا مضمون" – على حد تعبيره.

وتخللت الجلسة مداخلات عن مسيرة المحتفى به، وعن المشهد المسرحي الحالي، قدمها العديد من الحاضرين.

وشهدت "مؤسسة أبجد" للثقافة – إحدى الروابط الثقافية المستقلة في الحلة - خلال الفترة الأخيرة افتتاح قسمين فنيين، هما "بيت الفيلم" و"دار المسرح".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل