/
/
/
/

وسام المالكي
زار وفد من الهيئة الشبابية التابعة إلى اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في الرصافة الثانية، أخيرا، مندى الصابئة المندائيين وسط بغداد، وقدموا التهاني إلى القائمين عليه في مناسبة عيد الخليقة (البرونايا).
ونقل الوفد إلى الأخوة المندائيين، تهاني الحزب في المناسبة، وتبادل معهم الحديث حول ضرورة التعايش السلمي بين مختلف مكونات الشعب، مشددا على أهمية نبذ التفرقة والطائفية، من أجل توحيد صفوف العراقيين جميعا.
وأكد الطرفان أهمية قبول التنوع كخطوة أساسية نحو بناء دولة المواطنة.
وفي ختام اللقاء عبر القائمون على المندي عن شكرهم إلى الوفد على زيارته، مثمنين مواقف الشيوعيين الوطنية.

في العمارة

 مهند حسين

وفي المناسبة ذاتها، زار وفد من اللجنة المحلية للحزب في محافظة ميسان، مندي الصابئة في مدينة العمارة، وهنأوا القائمين عليه وقدموا لهم باقة ورد.
وتجاذب الطرفان الحديث عما قدمه أبناء الطائفة المندائية، شأن بقية الطوائف والقوميات العراقية، من تضحيات جسام في سبيل الوطن، مستذكرين بعض الشخصيات الوطنية المندائية التي ضحت بدمائها من أجل وطنها.
كذلك جرى الحديث خلال اللقاء عن بعض الظواهر السلبية المتفشية في البلد، والتي من أبرزها انتشار السلاح بين أيدي العديد من المواطنين، مشددين على أهمية أن تتخذ الحكومة إجراءات رادعة ازاء هذه الظاهرة الخطيرة، التي باتت تهدد أمن المواطنين، وعلى ضرورة حصر السلاح بيد الدولة.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل