/
/
/

طه رشيد
أقامت وزارة الثقافة والسياحة والآثار بالتعاون مع دار الثقافة والنشر الكردية، حفل تأبين لوكيل الوزارة الشاعر الراحل أخيرا، فوزي الاتروشي، بحضور الوزير د. عبد الأمير الحمداني، وجمع من أصدقاء الراحل ومحبيه.
الحفل الذي أقيم على "قاعة عشتار" في مقر الوزارة وسط بغداد، استهل بعرض فيلم وثائقي عن الراحل من إعداد دار الثقافة والنشر الكردية، بعدها ألقى د. الحمداني كلمة اشاد فيها بمسيرة الاتروشي سياسيا وثقافيا، مثمنا دوره "المتميز" في تقريب وجهات النظر بين المركز والاقليم، وعادا رحيله "خسارة كبيرة. إذ كان له العديد من المشاريع التي لم يسعفه الوقت لتحقيقها".
وألقيت في الحفل كلمتان، الأولى لمدير عام دار الثقافة والنشر الكردية الشاعر اوات حسن امين، والأخرى لممثل الحزب الديمقراطي الكردستاني، الذي تحدث عن موقف الراحل من النظام المقبور وانخراطه في العمل السياسي مبكرا، وتحديدا في صفوف الحزب.
ثم عرض فيلم وثائقي من إنجاز قناة "الجزيرة"، يتحدث عن المنجز الشعري للراحل.
وتوالت الكلمات من قبل العديد من المنظمات والاتحادات الثقافية والشخصيات الادبية والسياسية. وقد ألقت الكلمات الضوء على نشاطات الاتروشي، وعلاقاته الطيبة التي تربطه بمختلف التشكيلات الثقافية والأدبية والفنية في العراق، فضلا عن حرصه الكبير على حضور مختلف النشاطات التي كانت تقام داخل العاصمة وخارجها.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل