/
/
/
/

نظم إتحاد الكتاب العراقيين في السويد، والملتقى الثقافي العراقي في ستوكهولم، لقاءً إستذكارياً في أربعينية الشاعر والأديب الرفيق جاسم ولائي، وذلك على إحدى قاعات شيستا ترف الواقعة شمال العاصمة السويدية "ستوكهولم"، بتاريخ ٢٣/٢/٢٠١٩، بحضور عائلة الراحل وممثلي السفارة العراقية في السويد، الرفيق صالح ياسر عضو اللجنة المركزية، منظمات المجتمع المدني، وجمهور وزملاء ورفاق وأصدقاء المحتفى به، غصت بهم القاعة.

أدار اللقاء الشاعران أحمد العزاوي و إبراهيم عبد الملك، حيث رحبا بالحضور، دعا العزاوي للوقوف دقيقة  صمت على روح الشاعر جاسم. وتلاه الشاعر إبراهيم ليستعرض نبذة عن حياة الشاعر الكفاحية والأدبية والإعلامية، وقراءة إحدى قصائده.

وتوالت الكلمات والإستذكارات لتأريخ جاسم ولائي وصفاته الودودة والرائعة تمثل الأخلاق الرفيعة كشاعر وأديب وإعلامي ورفيق مثابر مساهم في جميع النشاطات الجماهيرية والحزبية، وإبتسامته المميزة التي تركت أثراً محبباً عند جميع من عاشره وإلتقاه، وكانت كالآتي:-

كلمة إتحاد الكتاب/ الأديب علي سابط، منظمة الحزب الشيوعي العراقي في ستوكهولم/ الرفيق فيصل الفؤادي، التيار الديمقراطي في ستوكهولم/ د. سعدي السعدي، رابطة الأنصار في ستوكهولم وشمال السويد/ الرفيقة النصيرة بشرى عبد علوان، جمعية الفنانين التشكيليين/ الفنان شاكر بدر عطية، كلمة جمعية بابليون للثقافة والفنون/ مرسلة من الإعلامي سلام قاسم، كلمة مرسلة من الشاعر علي ناصر كنانة، كلمات وفاء من، الشاعر محمود بدر عطية، الأديب كريم السماوي، د. محمد كحط، الكاتب فرات المحسن، الكاتب طالب عبد الأمير.

وكانت مسك الختام كلمة عائلة المرحوم جاسم ولائي قدمتها إبنته نورا حيث شكرت الحضور والقائمين على تنظيم الفاعلية والمساهمين فيها التي تركت الأثر الجميل وخففت آلام فراق الراحل للعائلة، وقدمت مقطع من إحدى قصائد والدها.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل