/
/
/
/

حذر شباب ناشطون من حملة (جرعة أمل) من مصير مؤلم ينتظر 450 طفلاً مريضاً بالسرطان في البصرة وذكرت (جرعة أمل) في بيان لها عقب اجتماع ضم اعضاء الحملة ان اكثر من 450 طفلاً مصاباً بمرض السرطان من المحافظات الجنوبية يراجعون مستشفى البصرة التخصصي للاطفال شهرياً حياتهم في خطر بعد قرب نفاد الادوية والجرع الكيمياوية المخصصة للاطفال المرضى. واضافت ان الجهات الرقابية وهيئة النزاهة أصدرت مؤخراً قراراً بمنع شراء الادوية الا من مكاتب مرخصة في البلاد في حين انه لا توجد مكاتب مرخصة في البلاد (حسب حديث ادارة المستشفى) الامر الذي تسبب في عجز ادارة المستشفى عن شراء الادوية في الوقت الذي توفر وزارة الصحة 25 في المائة من حاجة المستشفى الفعلية من العلاجات.
اعلنت المفوضية العليا لحقوق الانسان رصدها انتهاكات في قسم الاورام والطب النووي في محافظة ديالى وذكرت المفوضية في بيان لها ان فريقاً من ملف المرأة في مكتب مفوضية حقوق الانسان بمحافظة ديالى زار قسم الامراض السرطانية في المحافظة واضافت ان الفريق اشر الكثير من الانتهاكات والمتمثلة باكتظاظ ردهات القسم بالمراجعين وعدم وجود اماكن انتظار لهم ما يضطرهم الى الجوس على الارض وخارج القسم وفي بعض الاحيان تحت اشعة الشمس الحارة ولساعات طويلة. وتابعت انه وردت شكاوى للفريق عن عدم توفر ردهات كافية لتعاطي الجرعات وعدم توفر الجرعات اساساً مما يضطرون لشرائها على نفقتهم الخاصة.
يفترش مرضى السرطان في مستشفى اليرموك التعليمي قسم الباطنية في مدينة بغداد الارض والسلالم المقابلة لغرفة الطبيب المختص لعدم وجود قاعات انتظار او مقاعد جلوس.
في منطقة سبع قصور بمدينة بغداد هناك بناية مدرسية تضم ثلاث مدارس (مدرسة الثعالبي – الامام الصادق – الكميت) عدد الطلاب فيها حوالي اربعة آلاف طالب البناية آيلة للسقوط ولا تتوفر فيها ابسط مقومات الدراسة، الرحلات متهرئة، الصفوف تفتقر لمقومات النظافة والانكى من ذلك ان المرافق الصحية مقفلة والحنفيات في المغاسل كلها غير موجودة ما يضطر الطالب الصغير الى الخروج من المدرسة لقطع مسافة طوية للذهاب الى داره لقضاء حاجته.. عيب يا ناس والله عيب.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل