/
/
/
/

طريق الشعب
اعلن الرفيق رائد فهمي سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي والرفيقة هيفاء الامين، يوم امس الاحد، استقالتهما من عضوية مجلس النواب.
جاء ذلك في تصريح مشترك تلاه الرفيق رائد فهمي في مؤتمر صحفي عقد مساء امس في مقر الحزب ببغداد.
في ادناه ننشر نص التصريح:
تتصاعد يوما بعد آخر انتفاضة شعبنا العراقي من اجل التغيير الجذري والانتقال ببلدنا الى وضع جديد يفتح أمامه آفاق التطور والتقدم ويوفر لابنائه الحياة الكريمة المستقرة الآمنة.
وفي مواجهة تردي الاوضاع العامة والازمة المستفحلة وسوء الخدمات والاوضاع المعيشية وتزايد نسب البطالة والفقر، انتفض شعبنا وشبابه على وجه الخصوص رافضين هذا الواقع وممارسين حقهم الدستوري السلمي. وبدلا من الاستجابة السريعة لمطالبهم المشروعة، أغرقت الانتفاضة الباسلة بالدم وسقط عشرات الشهداء وآلاف المصابين، في سابقة قل نظيرها، حيث اعتمد القتل العمد وسيلة للتشبث بالسلطة حتى لو كان ذلك بثمن بحر من دماء المنتفضين السلميين.
واظهرت الايام الماضية عجز الحكومة ومجلس النواب عن تلبية مطالب المتظاهرين والاستجابة الى ارادة الشعب وبدء عملية التغيير، وهو مايتوجب ان تكون باكورته استقالة الحكومة الحالية وتشكيل حكومة اخرى من كفاءات وطنية ونزيهة بعيدة عن المحاصصة ومنظومة الفساد، تهيء مستلزمات اجراء انتخابات مبكرة بعد تغيير كامل للمنظومة الانتخابية وتشريع قانون انتخابات عادل وتشكيل مفوضية جديدة بعيداً عن المحاصصة.
وانسجاما مع موقف حزبنا الشيوعي العراقي المنحاز الى الجماهير ومطالبها واستنكارا للقمع الدموي وتأشيراً لعجز الحكومة والبرلمان عن الاقدام على وقف التردي الحاصل، ودعما للحراك الشعبي والجماهيري السلمي..
نعلن استقالتنا من عضوية مجلس النواب، ووقوفنا الى جانب الانتفاضة الباسلة وسنبذل ما نستطيع من جهد انتصارا لقضية الشعب العادلة ومطالب وتطلعات كادحيه وفقرائه والمحرومين من ابنائه عبر مختلف الوسائل السلمية والديمقراطية، وصولا الى دولة المواطنة والقانون والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

النائبة هيفاء الامين
النائب رائد جاهد فهمي
بغداد في 27-10-2019

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل