إلى المنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الانسان

لا شك أنتم على دراية بالوضع الكئيب الموثق جيدًا في العراق والمآسي اليومية التي يتعين على العراقيين تحملها. في قلب هذه الصعوبات يكمن الوضع الأمني المتردي بسبب القمع والإكراه والعدوان الصريح الذي تمارسه الميليشيات والجماعات شبه العسكرية، ومعظمها امتدادات مسلحة للأحزاب السياسية في السلطة والحكومة. فهم يسيطرون على الدولة، والحكومة، والشوارع والأحياء في معظم مدن العراق، ويمسكون بسلطات الحياة والموت على سكانها المرعوبين، لأنهم فوق القوانين واعلى منها.

لم تتوقف عمليات الخطف والتغييب القسري والقتل منذ اندلاع الانتفاضة الشعبية في أكتوبر 2019. كما ان الهجمات مستمرة ويوميًا في العديد من المدن والبلدات، وخاصة في المراكز البارزة للاحتجاجات الجماهيرية. كل هذا يحدث دون أي إجراء جدي او متابعة من الحكومة وقوات الأمن. وهذا يعكس نوعا كريها من التعاون والتواطؤ.

وكانت آخر الجرائم التي ارتكبت في ظل هذه الحملة الشنيعة التي لا هوادة فيها، اغتيال الناشط البارز إيهاب الوزني، في مدينة كربلاء، يوم السبت 8 أيار 2021، حيث استشهد بدم بارد امام منزله. كان إيهاب زعيما بارزا في حركة الاحتجاج المدني وناشطًا معروفًا في مجال الحقوق المدنية والإنسانية والديمقراطية.

وسبق وان أعلن إيهاب، أكثر من مرة في المنابر الإعلامية المختلفة، أنه تلقى تهديدات بالقتل وسلم بنفسه أسماء وهويات الجناة إلى القوات الأمنية ومدير شرطة المحافظة في محافظة كربلاء.

لكنهم قرروا تعمدا عدم اتخاذ أي إجراء لحمايته. في اليوم التالي، الأحد 9 مايو 2021، أصيب الصحفي الإعلامي أحمد حسن برصاصة في رأسه في مدينة الشامية، 200 كم جنوب بغداد، وهو في حالة حرجة في المستشفى. وفي اليوم نفسه، أصيب مراسل إعلامي آخر، أحمد عدنان، في البصرة، بتسع رصاصات، وقتل داخل سيارته.

أننا مجموعة من منظمات المجتمع المدني للجالية العراقية في المملكة المتحدة ندعوكم،

  • أن ترفعوا دعواتكم ضد هذه الحملة الشريرة والوحشية التي تقترب كثيراً من الانتخابات العامة المزمع إجراؤها في العراق، وأن تتخذوا كل الخطوات القانونية والأخلاقية الممكنة ضدها، وذلك لإسكات أصوات العراقيين الأحرار المطالبين بالتغيير.
  • هناك مخاوف عميقة وشكوك واضحة في أن الانتخابات ستكون حرة أو عادلة، ويمكن للمجتمع الدولي ممارسة ضغوط كبيرة على الحكومة العراقية والقادة السياسيين الذين يستخدمون الجماعات المسلحة ويحمونها.
  • القيام بحملة من أجل المساهمة والتدخل الدوليين من خلال هياكل العدالة الجنائية الدولية لتقديم المسؤولين عن الجرائم واسيادهم إلى العدالة.

 المنظمات الموقعة

  - اكاديمية الفنون والتراث العربي في بريطانيا

- رابطة المرأة العراقية المملكة المتحدة

- جمعية التشكيليين العراقيين في بريطانيا

- رابطة الأكاديميين العراقيين في المملكة المتحدة

- المقهى الثقافي العراقي في لندن

- نادي الكلمة لندن

- منظمة الكورد الفيليين الاحرار المملكة المتحدة

- التيار الديمقراطي العراقي المملكة المتحدة

 

 

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل