/
/
/
/

 قبل ايام تعرض مقر الحزب الشيوعي العراقي لاعتداء غير مبرر من قبل بعض العناصر المدفوعة لأغراض معروفه استهدف النائبة هيفاء الامين السيدة الوطنية في المواقف والانتماء والدفاع عن حقوق العراقيين جميعا وابناء الناصرية على وجه التحديد ومواقفها في هذا الاتجاه معروفة و مشهودة ٠
ان محاولات استهداف مقر الحزب الشيوعي عمل مدان ويحمل في طياته استهدافا متعمدا للحزب الشيوعي ومواقفه الوطنية ودوره البارز في توحيد القوى المدنية في عموم الساحة العراقية ٠
اننا نستنكر هذه الافعال الواضحة الاهداف والابعاد ونؤكد وقوفنا الى جانب الاخوان في الحزب الشيوعي وتضامننا معه وان لا تكون هذه الافعال الغير مسؤوله عائقا امام توجهات الحزب الشيوعي ومسيرته الوطنية ودوره المهم في توفير البيئة والمناخ المناسبين لبلورة المشروع المدني الى جانب العديد من القوى والاحزاب المدنية، كما اننا نؤكد دعمنا واسنادنا للنائبة هيفاء الامين وحقها القانوني والدستوري في الرد على هذه التصرفات وهي ابنة باره للعراق وللناصرية دون ادنى شك ٠
وبنفس الوقت نؤكد ان القوى المدنية متضامنة مع الاخوان في الحزب الشيوعي ضد اي عمل يستهدف النيل من المواقف الوطنية للحزب الذي كانت ولادته وساحة نشاطه ونشأته الاولى في محافظة الناصرية مدينة الفكر والثقافة والفنون والادب والتاريخ العريق.

      الأمانة العامة لحزب التجمع الجمهوري العراقي 
بغداد في الثامن من ايار 

 

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل