بألم شديد وحزن عميق، تنعى منظمة حزبنا الشيوعي العراقي/ الدنمارك، الرفيق العزيز النصير الشيوعي المناضل ملازم قصي( قاسم ناظم)،حيث توفي هذا اليوم المصادف 7 أذار 2022 اثر مرض عضال لم يمهله طويلا.

لقد أمضى الرفيق ملازم قصي حياته كلها، شيوعيا باسلا ناضل في صفوف حزبه ورفاقه في مختلف الظروف السياسية العصيبة،  وبشخصيته المتميزة بالهدوء والالتزام والشهامة، وكعضو في المكتب العسكري المركزي لحركة الانصار الشيوعيين إبان الكفاح المسلح ضد النظام البعث الدكتاتوري، تصدر فقيدنا الغالي لمسؤوليات ومهام حزبية وعسكرية كثيرة، اثبت فيها قدرته الفائقة على العطاء من اجل مبادئه الشيوعية النبيلة. فمجدا له مناضلا كبيرا وكل العزاء الرفاقي الحار لزوجته الرفيقة ايمان، ولأبنائه اسامة وسمر ولعائلته الكريمة، كما نعزي انفسنا وكل رفاقه واصدقائه ومحبيه، بهذا المصاب الجلل.

 منظمة الحزب الشيوعي العراقي/ الدنمارك

 

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل