عالم نفس وفيلسوف ومنطقي سويسري، استاذ بجامعة جنيف. اسهم بياجيه بنصيب كبير في كثير من فروع علم النفس. وضع في الثلاثينات والاربعينات من القرن العشرين – مستعيناً بمعلومات تجريبية واسعة – نظرية تكوين العقل، التي تعتبر العقل نسقاً من العمليات، اي الافعال الداخلية للذات المشتقة من افعال الموضوعات الخارجية، والتي تشكل وحدة بنيانية معينة. وقد تجلت افكار بياجيه السيكولوجية والمنطقية في نظريته في المعرفة التكوينية وهو مفهوم معرفي نظري يقوم على اساس تعادل تكويني ونقدي تاريخي لتحليل المعرفة. وعند بياجيه ان تطور معرفة الذات بموضوع ما يجعلها اكثر ثباتاً واكثر استقراراً في ظروف التجربة المتغيرة. وهذا الثبات في المعرفة يُنظر اليه كانعكاس للموضوع نفسه ولصفاته.

عرض مقالات:

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل