/
/
/
/

متابعة: مزهر بن مدلول

نظمت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في الدنمارك وبمشاركة منظمة الحزب الشيوعي الكردستاني ورابطة الانصار الشيوعيين العراقيين، احتفالا مهيبا بمناسبة يوم الشهيد الشيوعي، وذلك في يوم الجمعة 14 / 2 / 2020، وقد حضر الاحتفال العشرات من ابناء الجالية العراقية نساءا ورجالا، كما حضره بعض من ممثلي الاحزاب الشقيقة والصديقة، اضافة الى بعض الشعراء والادباء والفنانين

أُبتدأ الحفل الرفيق غسان يلدو بكلمات تطرق فيها الى الجريمة التي حصلت في 14 شباط من العام 1949 بحق قيادة حزبنا، الذين اناروا لنا الطريق، طريق الحرية والكرامة والديمقراطية، فسلكه الكثير من الوطنيين والثوريين مقتفين اثرهم في الاقدام والتضحية حتى صار اسم حزبنا (حزب الشهداء). ثم وقف الجميع دقيقة حداد على ارواح شهداء الحزب والوطن.

ثم القى الرفيق محمد جاسم اللبان عضو المكتب السياسي لحزبنا كلمة الحزب، والتي حيا فيها الشهداء الشيوعيين الذي قدموا ارواحهم فداءا لشعبهم ووطنهم، متطرقا الى المحنة التي تمر بها بلادنا اليوم بسبب الفساد والمحاصصة والقتل والترهيب. كما حيا شهداء انتفاضة تشرين الباسلة الذين ضحوا بحياتهم من اجل بناء مجتمع جديد خالٍ من الاستبداد والعنف وتسوده المحبة والتسامح وتؤطره قيم الحرية والعدالة.

 

والقى الرفيق يوسف هادي كلمة منظمة حزبنا في الدنمارك وجاء فيها: انّ ملحمة الشهداء أرهبت الطغاة وقبحت سلوكهم ورمتهم الى مزبلة التاريخ، كما وقدمت للاجيال دروسا في النضال والتضحية ومهدت الطريق لهم في التحدي ومقارعة الفاسدين والاستبداديين ليشعلوا انتفاضة تشرين العظيمة بكل عزم وأصرار في سبيل عراق حر ديمقراطي سعيد.

كما القيت كلمة تضامنية مع مواقف حزبنا وسياسته من قبل ممثل حزب الشعب الفلسطيني واخرى لممثل الحزب الشيوعي السوري الموحد، اضافة الى برقيات عديدة من احزاب ومنظمات مجتمع مدني حيّت فيها  يوم الشهيد واثنت على  تضحيات الشيوعيين العراقيين من اجل وطن حر وشعب سعيد.

وساهم بهذه المناسبة الشاعر المبدع خلدون جاويد بمجموعة مختارة من القصائد المؤثرة في كلماتها وصورها والتي عبر فيها عن مدى شجاعة وبسالة الشهيد وهو يواجة قمع الدكتاتورية الذي فاق التصور. كما ساهم ايضا الشاعر الجميل عبد القادر البصري بمقاطع شعرية مؤثرة بهذه المناسبة العزيزة.

كما شاهد جمهور الحاضرين فلما للصور اعده رفاق المنظمة، وشاهدوا ايضا عرضا مسرحيا تحت عنوان (وداع الحنظل) للشاعر صلاح السهلاوي ومن اخراج وتمثيل  الفنان عباس شهاب والفنانة وداد هاشم  والذي تم عرضه في ساحة اعتصام كربلاء. وفي هذه المناسبة ايضا استمع الجمهور وعبر الاثير لحديث الرفيقة زوجة الشهيد صفاء الحافظ.

وختمت فرقة بابل بقيادة الفنان سعد الاعظمي هذا الاحتفال بمجموعة من اغاني الحزب والاغاني الوطنية التي تعكس مأثرة الشهداء وحبهم لوطنهم.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل