/
/
/
/

طريق الشعب

أعرب اتحاد التعليم الفرنسي، مؤخراً، عن تضامنه مع اساتذة الجامعات ومعلمي المدارس العراقية، الذين شاركوا بدعوة نقابتهم في الاضراب الوطني الذي بدء في اواخر تشرين الاول وتظاهرات 13 تشرين الثاني، دفاعا عن حقوق الشعب ودعم مطالب المنتفضين.

وأوضح الاتحاد في بيان مقتضب تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، إن "الاساتذة العراقيين يناضلون من اجل العدالة والحرية والعمل وضد الفساد والطائفية"، معلناً ادانته "قمع المتظاهرين واضطهادهم، بما في ذلك العديد من النقابيين، والضغط على المعلمين لمنعهم من ممارسة حقهم في الاضراب"، فيما دعا إلى "استمرار كفاح الزملاء العراقيين حتى تحقيق مطالب الانتفاضة".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل