/
/
/
/

طريق الشعب/ مالمو

في يوم/16/ 11 /2019 تجمع ابناء وبنات جاليتنا العراقية مع اصدقاء شعبنا من السويديين في ساحة ( الموليفون توريتِ في مالمو ) وذلك من الساعة الخامسة (1700) _(18.30) .

لقد ازدانت الوقفة التضامنية بالاعلام العراقية يحملها اغلب الحضور وخاصة الاطفال  ) وعلق نصب الحرية   بالساحة  ليرمز الى ساحة التحرير التي يتخذ منها  منتفضو شعبنا العراقي منارا للحرية وحب الوطن ، كذلك لبس الكثير من الحضور كفوف وكمامات واقية تمثل التضامن مع المتظاهرين السلميين في الوطن .

بدأت وقفة التضامن بوقفة حداد على ارواح شهداء الانتفاضة والدعاء بشفاء المصابين من المتظاهرين ، 

بعدها جاء النشيد الوطني ، الذي كان صداه رائعا تعزيزا بحب الوطن والانتماء اليه، تلاه بعض الردات الشعرية واغنية وطنية  لإحدى العزيزات .

_   كلمة لجنة تنسيق منظمات المجتمع المدني / جنوب السويد - اللجنة المنظمة للوقفة التضامنية

جاء فيها :

الاخوة والاخوة الكرام

نقف اليوم في مالمو في ساحة ( الموليفون توريت ) لنعبر عن تضامننا مع انتفاضة شعبنا ونعلن وقوفنا مع احرار  شعبنا الذين  يسطرون ملاحم التضحية والفداء، في مطالبهم المشروعة التي حددت برحيل الحكومة ونظامها لتحقيق دولة المواطنة والعدالة الاجتماعية .

ثم حملت الكلمة الحكومة المسؤولية الكاملة عما حدث ويحدث من قتل المتظاهرين بالرصاص الحي والغازات السامة والذي راح ضحيته المئات من الشهداء والالاف من المصابين ، ودعت الى ايقاف القمع المفرط فورا ومحاسبة القتلة . كما ناشدت كلمة لجنة تنسيق منظمات المجتمع المدني / جنوب السويد باسم المحتشدين المتضامنين مع شعبهم ووطنهم ، البرلمان الاوربي والحكومات والمنظمات الدولية ومنظمات حقوق الانسان ، التضامن مع شعبنا العراقي

كذلك ناشدت الحكومة السويدية بانهاء الصمت امام ما يجري في العراق من انتهاك لحقوق الانسان ، من خلال وزارة الخارجية السويدية  للضغط على الحكومة العراقية لايقاف قمع المنتفضين السلميين

وفي الختام تم توجيه الشكر والامتنان الى جمهور الحاضرين من أبناء وبنات جاليتنا والاخوة السويديين .

_ ثم القيت كلمة حزب اليسار تضمنت التأييد والتضامن مع نضالات شعبنا ومظاهراته السلمية من اجل تحقيق مطالبه العادلة والمشروعة ، وايقاف القمع ضد المنتفضين السلميين .

وفي الختام ردد المتظاهرون :

دولة دولة مدنية

مطلبنا هية هية

الناس اختنكت منكم ملت

شالت بيرغ نصر وهدت

متكلي شجابت وشودت

هاي السلطة القمعية

...........................

الى

حلوة اخبارج يابغداد

شبانج وفوا الميعاد

وله زمانك ياحياد

كلنه تهمنه القضية

الدولة الدولة  المدنية

مطلبنا هبه هيه

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل