/
/
/
/

كوبنهاكن / طريق الشعب

تحت شعار (نريد وطن) اقامت بعض من منظمات المجتمع المدني العراقي مهرجانا تضامنيا في العاصمة الدنماركية كوبنهاكن  السبت 16 تشرين الثاني مع انتفاضة شعبنا الباسلة، والقت السيدة سارة سامي كلمة قالت فيها:

ان شبابنا خرجوا بإرادةٍ فولاذية وكسروا حاجز الخوف والتبعية وعاهدوا أنفسهم ووطنهم بأن لا يتركوا الساحات حتى تتحقق مطالبهم، فكان ثباتهم مصدر فخر واعتزاز لكل العراقيين الشرفاء الذين هبّوا لنصرتهم ومؤازرتهم من كل حدب وصوب مما عمق روح الشجاعة والثبات لديهم فانشاؤا دولتهم الجديدة (دولة التحرير)، حيث لا حاكم ولا محكوم بل الجميع أخوة على إختلاف طوائفهم واديانهم وطبقاتهم الإجتماعية، فمزقوا بتوحدهم هذا أسطورة الطائفية.

وتخللت المهرجان العديد من الفعاليات، حيث ساهمت الفنانة نضال عبد الكريم بتمثيل مشهد مسرحي بعنوان (القناص) من اخراج الفنان سلام الصكر، كما القى بعض الشعراء قصائد حماسية بالمناسبة، وكان ايضا لفرقة بابل الغنائية مساهمة جميلة في اداء الاغاني الوطنية.

واُختتم المهرجاء بحملة واسعة للتبرعات المادية من اجل دعم الشباب المعتصم في ساحة التحرير.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل