/
/
/
/

سلام قاسم

بالتعاون المثمر مابين جمعية بابلون للثقافة والفنون والجمعية المندائية في ستوكهولم،  وبحضور نخبة من أبناء الجالية العراقية ، تم تنظيم أمسية استذكارية للشاعر الراحل عزيز السماوي، وذلك يوم السبت  7/9/2019  تم خلالها الوقوف دقيقة صمت وحداد على روح شهداء الوطن، وشهداء الحركة الثقافية في العراق ، وخاصة الشاعر الراحل عزيز السماوي ورئيس اتحاد الكتاب في العراق الراحل ابراهيم الخياط. ابتدأ عريف الحفل الأستاذ  الشاعر صلاح جبار عوفي أولى فقرات الأمسية   بعرض فيلم وثائقي عن حياة الشاعر الراحل من أعداد واخراج سلام قاسم،  بعد عرض الفيلم،  دعا الى المنصة كل من الدكتور وميض السماوي والإعلامي سلام قاسم، لتكملة فقرات الأمسية.  في البدأ رحب الإعلامي سلام قاسم بالحضور، مقدما لهم الدكتور وميض السماوي وهو نجل الشاعر الراحل عزيز السماوي،  وهو طبيب متخصص بأمراض وجراحة العيون، خريج اكادمية موسكو للطب.. يعمل في السويد منذ ثمانية عشر سنة، لديه عيادة خاصة في سولنا سنتروم.. وهو الأبن الثاني للشاعر الراحل.  عبر الحوا ر أجاب الدكتور وميض عن عائلة السماوي، أخواته ، أخوانه، أبنائه، بناته، اهتماماتهم وأختصاصاتهم العلمية، معرجا على أهم المراحل في حياة الشاعر الراحل، تحصيله الدراسي فهو خريج كلية الهندسة، علاقته مع الأحزاب الوطنية، علاقته مع الدراويش، دوواينه الشعرية، وبعض المحطات في حياة الشاعر الراحل، ومنها فترة دخوله السجن وتعذيبه المستمر من قبل الجلادين، فترة انتقاله الى الجزائر ثم لندن، بعد ذلك مرضه ثم وفاته رحمه الله. بعدها جاءت فقرة قراءات شعرية من شعر عزيز السماوي، بصوت الشاعر صلاح جبار عوفي، وبمداخلة وتقديم من قبل الإعلامي سلام قاسم.  بعد ذلك أرتقى المنصة المخرج بهجت ناجي صديق الشاعر الراحل، حيث تحدث كثيرا عن السماوي، عن اخلاقه، ورقته، وعذوبة شعره، ومواقفه النبيلة، وعن مرض السماوي، وخاصة اصابته بشبكية العين اضافة الى داء السكري. تحدث بعد ذلك الدكتور أسعد الراشد عن الشاعر الراحل وأهم ذكرياته معه وخاصة قراءاته الشعرية والتي كان يعطي من نفسه كثيرا عند الألقاء وكأن روحه تذوب وتقطر شعراً، بعد ذلك تم قراءة نص للكاتب سلام ابراهيم، والذي قدمه كل من الشاعر صلاح عوفي والإعلامي سلام قاسم بتصرف، على شكل حوار بين السماوي وسلام ابراهيم. بعد ذلك قدم الشاعر نائل الشمري قصيدة رثاء بحق الشاعر الراحل عزيز السماوي، جاء فيها:

يا امير الشعر ودرويشه

شرد اكلك هه

يدرويش القصايد

الدنيه تطلك بيك صلفه

وانته نار اعله الشدايد

رحت يالغالي اشيجيبك

صفنتك لمت قصايدنه ومشت

الف خيعونك يغالي

الموت احسن من حياة بلا بخت

بعد ذلك  تحدث الدكتور عقيل الناصري عن الشاعر الراحل وعملهم الثقافي في الجزائر. ثم ختمت الأمسية ببعض المداخلات من الحضور، وفي الختام،  قدم الزميل عدي حزام عضو الهيئة الأدارية لجمعية بابلون للثقافة والفنون وعضو الهيئة الأدارية للجمعية المندائية في ستوكهولم باقة ورد للدكتور وميض عزيز السماوي.

الصور بعدسة باسم ناجي.         

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل