/
/
/
/

هل يمكن أن يبقى الدوري الكروي متوقفا وإلى أي وقت؟ وإلى اي مدى تبقى كرة القدم العراقية تراوح في مكانها إذا لم نقل إنها تتراجع، الغريب أن الصمت يغلف الجميع، بما فيهم أصحاب القرار وكأن كرة القدم لا تعنيهم وأن التحسن الطفيف الذي طرأ على كرة القدم العراقية مات سريريا.
إن توقف الدوري الكروي يعني توقف منظومة التدريب والابتعاد عن تطبيق المفاهيم المرتبطة به ولسنا في مناسبة وتعداد ما يرتبط بالتدريب من معارف كالتكنيك والتكتيك والطب والعلوم النفسية وتطور مراحل التدريب على كافة الفئات العمرية.
إن توقف الدوري يعني توقف التحكيم وما يحصل عليه من جدل كبير على الرغم من أننا في العراق لم نفكر في إدخال تقنية (الفار) وما يرتبط به من مستلزمات التوقف يعني توقف كل ما يحصل من جديد في عالم الكرة وحتى الملاعب وديمومتها وتوقف ضجيج الملاعب يعني موت ملايين المشجعين لهذا الفريق أو ذاك. التوقف يعني الملل في حياة المدربين واللاعبين والإداريين والصحافة الكروية وأصحاب القلم والنقاد.
هذا الموت البطيء الذي يحدث الآن لم يفكر أحد في كيفية الخروج منه أو إيجاد بدائل مناسبة إليه، كم هي قاسية على كرة القدم العراقية هذه الحالة، وكم كانوا أصحاب الشأن الكروي واتحاد كرة القدم بالذات وحتى وزارة الشباب واللجنة الأولمبية العراقية قساةً، حتى اننا لم نجد مسؤولا يشير إلى هذه الحالة الخطرة التي تعيشها كرة القدم العراقية.
والملاحظ أيضا أن اتحاد كرة القدم وهو المسؤول الأول والمباشر عن كرة القدم العراقية، قد استمرأ هذه الحالة واسعده توقف الدوري الكروي ليكون بعيدا عن المسؤولية وأن لا تطوله يد النقد من أي طرف، خاصة وان اعضاءه يستلمون مخصصاتهم كاملةً وهم جالسون في أروقة الاتحاد كمقهى لاحتساء الشاي وليس هناك من يشعر بالمسؤولية والواجب تجاه هذه الحالة الخطرة التي تعيشها كرة القدم العراقية، وقد مرت على العراق الكثير من المراحل الصعبة والاضطرابات ولم يتوقف الدوري الكروي، في حين نستطيع أن نحل ما نعانيه الآن في إيجاد بدائل مناسبة لاستمرار الدوري وتسير عجلته ويستمر عشاقها في الاستمتاع بحلاوة الدوري وتشجيع فرقهم.
وهناك مقترحات منها:
1-
اقامة الدوري بلا جمهور.
2-
اقامته على مجاميع في محافظات كردستان.
أما إلغاء الدوري وتوقف النشاطات الكروية يعني موت اللعبة وتراجعا مريعا في مستواها، والجميع يتحملون المسؤولية اتجاه الاستحقاقات المقبلة، وأولها التأهل الى كأس العالم القادة في قطر 2022.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل