/
/
/
/

  • ذكرت الدائرة الاعلامية لمجلس النواب ان رئاسة البرلمان شكلت لجنة برئاسة النائب اسامة النجيفي لتقصي الحقائق حول الاحداث الامنية والاقتصادية والخدمية والانسانية في محافظة نينوى. واوضحت الدائرة الاعلامية ان اللجنة تضم 43 نائباً. الجدير بالذكر انه بعد اجتياح عناصر داعش الارهابية مدينة الموصل والسيطرة على ثلث مساحة العراق شكلت لجنة برلمانية لمعرفة اسباب الانهيار مؤلفة من 25 عضواً ترأسها رئيس لجنة الامن والدفاع البرلمانية حاكم الزاملي استضافت نحو 100 شخص اكثر من نصفهم كانوا من العسكريين وقد قدم تقرير اللجنة الى خمس جهات للتحقيق وهي رئيس الوزراء ووزير الدفاع ورئيس مجلس القضاء والادعاء العام وهيئة النزاهة. والسؤال الآن ما هي الاجراءات التي اتخذت بعد تقرير اللجنة لتشكل هذه اللجنة وبهذا العدد الكبير جداً (43) نائباً والذي يؤهلها لدخول موسوعة غينيس للارقام القياسية. انه مجرد سؤال يا سادة يا كرام.
  • اعلن القضاء العراقي فتح تحقيق في اعلان البنك المركزي غرق 7 مليارات دينار في وقت سابق. وقال المتحدث باسم القضاء عبدالستار البيرقدار ان محكمة الرصافة تباشر التحقيق بموضوع غرق سبعة مليارات دينار واتخاذ الاجراءات القانونية بحق كل من تسبب بهدر اموال البنك المركزي ومحاسبة كل من ساهم في ارتكاب هذه الجريمة. والسؤال الآن أين وصل التحقيق في هذه القضية. انه مجرد سؤال يا سادة يا كرام.
  • كشف مدير المركز الاقليمي لشؤون الالغام في البصرة فراس النعيمي عن ارتفاع حوادث الالغام خلال شهر كانون الاول الى 10 حوادث راح ضحيتها 17 شخصاً بينهم 10 أطفال فيما اشار الى ان قلة التخصيصات المالية تحول دون تطهير المساحات الملوثة بتك الالغام في المحافظة. وقال النعيمي في تصريح صحفي ان المركز يعتمد في تمويله على المنظمات الانسانية وذلك لعدم وجود تخصيصات مالية من الحكومتين المركزية والمحلية. ولفت الى ان التخصيصات التي يحصل عليها المركز لا تتناسب مع حجم التلوث في البصرة حيث تزيد مساحات الاراضي الموثة في المحافظة على مليار ومائتين و 95 مليون متر مربع. والسؤال الآن اليس من المعيب بل من العار الا تخصص الحكومتان المركزية والمحلية الاموال اللازمة لازالة الالغام في البصرة.

يا سادة يا كرام لا اغلى ولا اثمن ولا اعز من الدم العراقي، نعم لا اغلى ولا اثمن ولا اعز من الدم العراقي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل