استهدف الظلاميون والفاشلون يوم 22 آب 2021 مقر الحزب الشيوعي العراقي في النجف بقنابل مولوتوف، ونحن كأحزاب سياسية ومنظمات مجتمع مدني وشخصيات ديمقراطية مدنية في هنغاريا تستنكر هذا العمل الجبان ضد الحزب الشيوعي العراقي، أحد أبرز القوى السياسية المدافعة عن مطالب للفقراء والداعمة لمطالب الانتفاضة التشرينية، إن هذا الاعتداء لن يخيف رفاق الحزب الشيوعي ويردعهم عن مواصلة دفاعهم عن حق أبناء شعبنا في العيش الآمن الكريم،  ونضالهم ضد المحاصصة الطائفية والفاسدين والسلاح المنفلت، ومن أجل اقامة الدولة المدنية الديمقراطية.

نعلن عن تضامننا مع رفاق الحزب الشيوعي العراقي في النجف، ونطالب السلطات المسؤولة بحماية مقرات الأحزاب الديمقراطية.

الخزي والعار للمعتدين خفافيش الليل.

 منظمة الحزب الشيوعي العراقي في هنغاريا

تنسيقية التيار الديمقراطي في هنغاريا

رابطة الجالية العراقية في هنغاريا

ممثلية رابطة المرأة العراقية في هنغاريا

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل