/
/
/
/

صحافة النهج الوطني المدني

ايها الحضور الكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في هذه المناسبة السعيدة والعطرة وباسم رئيس مجلس النواب، نقدم بأبرك التهاني لصحافة الحزب الشيوعي العراقي العريقة والاصيلة في ساحة الاعلام العراقي، داعين المولى عز وجل ان يديم عليكم الاستمرارية الى الامد الاطول وبكفاءة اعلى وبأسلوب معاصر وحديث.
انا اتذكر عندما كنا طلابا في الثانوية في نهاية السبعينيات عندما كانت تطرح اشكالية على الصعيد الوطني وكنا نريد ان نعرف الرأي الاعلامي الاخر لهذه القضية كنا نشتري صحيفة "طريق الشعب"، وكنا نطلع على رأي اكثر نضجاً وتحرراً وملائمة للواقع العراقي.
ولكن بمرور الزمن وبسب العديد من التداعيات السياسية غابت الصحافة الشيوعية لكنها لم تختفي عن قلوبنا.
نكرر شكرنا وامتناننا لقيادة الحزب الشيوعي العراقي وصحافة الحزب، متمنين لهم دوام الاستمرار في نهجهم الوطني المدني على الساحة العراقية وان يكونوا احد المنابر النيرة لترشيد عمل الدولة العراقية، متمنين الازدهار لكل الصحافة العراقية، وان تتحول الصحافة العراقية اسلوباً واداءً من صحافة تشخيص السلبيات والاخطاء في الواقع العراقي الى صحافة ذات توجه ايجابي الى البناء والاعمار والتركيز على إيجابيات السلوك المجتمعي والاداري والسياسي للدولة العراقية.. يكفينا نقداً سلبياً يكفينا ملامةً يكفينا توجساً من الحاضر والمستقبل، وعلينا ان نبدأ بداية جديدة مستثمرين فرصة هذه الاحتفالية، وان يكون الصحفي العراقي والاعلام العراقي كما عهدناه دائماً واحداً من منابر ومنارات الخير للدولة العراقية.
شكرنا وتقديرنا وعرفاننا لكل القائمين على الاعلام في الحزب الشيوعي مع دوام الصحة والموفقية.
ـــــــــــــــــــــــــــــ
*كلمة رئيس مجلس النواب
القاها نيابة عنه مستشاره السيد محمد سلمان

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل