/
/
/
/

طريق الشعب
أعربت احزاب شيوعية ويسارية عالمية، مؤخرا، تضامنها مع الشعب العراقي وقواه الديمقراطية ضد الارهاب. وذكرت الاحزاب في بيان مشترك تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، أنها "ومن خلال مشاركتها في مؤتمر الحزب الشيوعي الفنلندي، للفترة 15 -16 حزيران 2019، تتضامن مع الشعب العراقي وقواه الديمقراطية، بما في ذلك الحزب الشيوعي العراقي، في نضالهم لهزيمة الإرهاب والطائفية السياسية، والفساد، وتحقيق الوحدة الوطنية والسلام، وبناء دولة ديمقراطية مدنية تقوم على العدالة الاجتماعية".
وأدانت الأحزاب بشدة "الهجمات المسلحة على مقر الحزب الشيوعي العراقي"، معتبرة "هذه الاعمال الجبانة ليست هجومًا على الحزب الشيوعي العراقي وحده، بل تشكل أيضًا استهانة بالعمل السياسي السلمي، وانتهاكًا صارخًا للحياة الدستورية والممارسة الديمقراطية، ومحاولة استبدالها بالفوضى، والاستيلاء على حق الاختلاف لفرض الآراء والمواقف من خلال العنف بدلاً من الحوار والجدل السلمي والديمقراطي، فهي تهدد السلام المدني، وتقوض مكانة الدولة ومؤسساتها". وذيل البيان بأسماء الاحزاب الموقعة عليه وهي كل من "الحزب الشيوعي الفنلندي، الحزب الشيوعي الألماني، الحزب الشيوعي الإيراني، الحزب الشيوعي الفنزويلي، وحزب اليسار الأوربي ـ اتحاد اليسار في المملكة المتحدة".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل