/
/
/
/

الأعزاء عائلة الفقيد عزيز الجصاني المحترمون

بحزن كبير وألم عميق تلقينا الخبر المفاجئ والصادم بوفاة الشخصية الوطنية والديمقراطية الأستاذ عزيز الجصاني (أبو سعد) الذي توفي فجر اليوم الجمعة في المستشفى في لندن.

وبرحيل أبي سعد فقدنا رفيقاً وصديقاً عزيزاً انغمر مبكراً في الحركة الوطنية لشعبنا، فانتمى الى صفوف حزبنا وساهم بنشاط في نضاله بعد ثورة 14 تموز 1958، وتعرض الى الاعتقال والتعذيب بعد انقلاب 8 شباط الاسود عام 1963. ولم يتوان الفقيد طيلة العقود الماضية عن تقديم الدعم لحزبنا والتضامن معه. ولا ننسى مشاركته في العديد من فعالياتنا، ونتذكر احتفالنا الجميل معه بعيد ميلاده الثمانين خلال الحفل الذي اقامته المنظمة في مناسبة رأس السنة الجديدة في كانون الأول 2018.  

بهذه المناسبة الأليمة نتقدم الى زوجة الفقيد، السيدة أعيان، والى اولاده الاعزاء سعد ويسار وإيزيس، وشقيقه عبد الرزاق وكل افراد العائلة الكريمة، والى اصدقائه واحبائه، بأحر التعازي ومشاعر المواساة لهذا الفقدان والخسارة الفادحة. 

قلوبنا ومشاعرنا معكم في هذه المحنة العصيبة، ونشد على أيديكم متمنين لكم الصبر والسلوان، ولفقيدكم الغالي الذكر الطيب دوماً.

منظمة الحزب الشيوعي العراقي في بريطانيا

3/4/2020

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل