/
/
/
/

تليقنا بحزن وأسف بالغ يوم الاثنين المصادف 17 شباط 2020 نبأ رحيل الرفيق الشجاع صبيح صالح الجبوري بعد صراع طويل مع المرض ، ولد الرفيق عام 1936 في مدينة بغداد محلة الفضل ، وأنخرط بوقت مبكر في النضال الوطني ، كان عضوا نشطا في اتحاد الطلبة العام ، وأنتمى للحزب الشيوعي العراقي بعد ثورة الرابع عشر من تموز، ونشط حينها في النقابات العراقية ، وبعد أن بدأت الاعتقالات والتضييق على الناشطين الشيوعين في عام 1959، غادر الى جمهورية المانيا الديمقراطية للدراسة ، ونشط في جمعية الطلبة العراقيين ومنظمة الحزب .

بقي الفقيد ملتصقا بحزبه مشاركا في كل انشطته الحزبية والديمقراطية ، متابعا لأخبار الوطن ، يفخر ويعتز بانتمائه للحزب ، دمث الاخلاق محبا لرفاقه واصدقائه ، بهذه المناسبة نتقدم لعائلته الكريمة داخل وخارج الوطن ولجميع رفائه واصدقائه بأمنياتنا الصادقة بالصبر الجميل ، أرقد بسلام رفيقنا المقدام صبيح لك الذكر العطر دائما .

  منظمة الحزب الشيوعي العراقي في المانيا الاتحادية

الاربعاء المصادف 19 شباط 2020    

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل