/
/
/
/

طريق الشعب
أقام اتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي في هولندا بالتعاون مع الشاعر مأمون النطاح وبمشاركة الفنان نائل أوغسطين، الاسبوع الماضي، حفلا خيريا لدعم الحركة الاحتجاجية في العراق، وتحديدا المفارز الطبية المرابطة في ساحة التحرير لإغاثة المصابين.
الحفل الذي أقيم في العاصمة امستردام، حضره جمع من أبناء الجالية العراقية، فيما أداره الشاعر محمد الكيم.
سكرتير الاتحاد ميسم الأديب، قرأ كلمة باسم الاتحاد باللغة العربية، أعقبته الناشطة ميس عبد الله، عضو مكتب سكرتارية الاتحاد، بقراءة الكلمة باللغة الانكليزية.
بعد ذلك افتتح الحفل بوقوف الحاضرين دقيقة صمت في ذكرى شهداء الحركة الاحتجاجية.
الفنان نائل أوغسطين، استهل أولى فقرات الحفل بأداء مجموعة من الأغنيات الوطنية التي ألهبت حماس الحاضرين، أعقبه الشاعر مأمون النطاح بقراءة قصيدة مهداة إلى الشباب العراقي المنتفض، ليواصل بعدها قراءاته الشعرية الوطنية التي أنزلت دموع الحاضرين تارة، وألهبت مشاعرهم الوطنية وحماسهم تارة أخرى.
وفتح في سياق الحفل مزاد خيري على خارطة للعراق منجزة بـ "الموزائيك"، وعلى الغيتار الخاص بالفنان أوغسطين، فضلا عن المجموعة الشعرية الأخيرة للشاعر النطاح.
الفنان حيدر عبد ثامر، الذي وصل إلى هولندا قبل ايام بعد مشاركته في تظاهرات ساحة التحرير، ساهم في المزاد بعرض علم عراقي جلبه معه من الساحة، حاملا رائعة قنابل الغاز ودموعا على شهداء الانتفاضة.
يشار إلى أن القائمين على الحفل، سيواصلون فتح باب التبرع لدعم المتظاهرين، حتى بعد غد السبت، لغرض جمع المبالغ وإرسالها إلى المفارز الطبية والخيمات الخدمية المرابطة في ساحة التحرير ومحيطها.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل