/
/

عاكف سرحان

إستضافت تنسيقية التيار الديمقراطي في ستوكهولم، بالتعاون مع إتحاد الكتاب العراقيين في السويد، والجمعية المندائية في ستوكهولم، الباحث والأديب ناجح المعموري رئيس الإتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق والشاعر عادل الياسري، وذلك على قاعة الجمعية المندائية الواقعة في منطقة فلنكبي الواقعة شمال العاصمة ستوكهولم، وبتاريخ ٢٤/٩/٢٠١٨، وبحضور نخبة من المثقفين والفنانين والمهتمين بالشأن العراقي.

رحب الدكتور سعدي السعدي بالضيفين والحضور، وقدم موجز عن السيرة الذاتية للأستاذ ناجح المعموري.

 إستعرض المعموري المسيرة المشرفة لإتحاد الأدباء من سنة ١٩٥٩ إلى الوقت الراهن، والصعوبات والمطبات والنجاحات التي رافقت المسيرة الثقافية العراقية ودور رموز الثقافة والأدب في المحافظة على دور الإتحاد التنويري في المجتمع في مختلف المراحل، والمشاركة الجادة في الحراك الجماهيري للمطالبة بالحقوق المشروعة لشرائح المجتمع.

 وتطرق إلى الإمكانيات المادية الشحيحة التي يحصل عليها الإتحاد لدعم نشاطه ودعم الإتحادات الفرعية وتشجيع الجيل الثقافي الجديد. وأشاد بدور العنصر النسوي  إبداء الدعم الكامل للكفاءات الثقافية الأكاديمية النسوية والمشاريع الثقافية المعدة لهذا التوجه والتفاؤل بنتائجه، وكذلك أشار إلى دور الجيل الجديد في المشهد الثقافي للإتحاد ودعمه الكامل لهم.

وأبدى أسفة لتراجع الدعم الحكومي للثقافة والمثقفين الحقيقيين، وذكر بإن خطر داعش والإرهاب لازال يهددنا، والتصدي له ثفافياً ومجتمعياً بالتأكيد سيحرمه من بيئة التطور والنمو مجدداً.

وفتح باب الأسئلة من قبل الحاضرات والحاضرين وأجاب عليها الأستاذ ناجح شاكراً الجميع على الإستضافة والحفاوة.

وشارك الشاعر عادل الياسري بقراءات من قصائده الشعرية النثرية الجميلة التي أمتع بها الحاضرين.

وفي الختام قدمت باقتي ورد للضيفين الكريمين.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل