/
/
/

احتفاء بالذكرى الستين لثورة تموز المجيدة، أقامت تنسيقية التيار الديمقراطي العراقي في هولندا يوما للسينما العراقية، يوم 14 تموز 2018 بضواحي لاهاي، وبحضور واسع من الجالية العراقية.

رحبت السيدة سلام عادل بالحضور الكريم، وبالمخرج، قاسم عبد، القادم من لندن، وقدمت عرضا ملخصا عن التيار الديمقراطي العراقي في هولندا وأهدافه ونشاطاته، وحيت يوم 14 تموز الخالد في ذكراه الستين.

تم عرض فيلمين في الاحتفالية، الأول: حياة ما بعد السقوط، الحائز على جائزة أفضل فيلم في مهرجان ميونيخ الدولي 2008، الفيلم يروي حكاية، أبطالها عائلة المخرج، والحكاية هي تاريخ الوطن ومعاناته، في خضم حروب وأوضاع سياسية واجتماعية بالغة التعقيد، تحولت بعدسة قاسم الى لوحة نابضة بأسمى المشاعر الإنسانية النبيلة. أما الفيلم الثاني: مرايا الشتات، الحائز على جائزة لجنة التحكيم في مهرجان مسقط السينمائي 2018، فإن قاسم يروي فيه حكاية المنفى الاضطراري لسبعة فنانين تشكليين عراقيين، يقيمون في اوربا، فينقل لنا صورة الوطن في ذاكرة هؤلاء الفنانين، والتغيرات التي طرأت على حياتهم في منافيهم، مصورا آمالهم وطموحاتهم.

المخرج قاسم عبد، وفي كلا الفيلمين وثق لمرحلة مهمة ومضطربة من تاريخ العراق الحديث في رحلة إنسانية ثقافية جميلة. وبعد عرض الفيلمين، أبدى الحضور الكريم ملاحظاته عليهما،تقييما ونقدا، وحوارا غنيا ممتعا مع المخرج حول المضامين، وصعوبات الإخراج، والتوثيق وأهميته.

اختتمت الفعالية بعرض راقص لفرقة"لك ناو دانس كومباني" بعنوان الكرة الذهبية، استمتع فيه الجمهور بلغة العرض الأخاذة التي اعتمدت الإضاءة والموسيقى وإيماءات الجسد.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل