/
/

اقامت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في النمسا يوم السبت 28 نيسان 2018 حفلا خطابيا وفنيا على شرف الذكرى ال 84 لتأسيس الحزب حضره جمهور من الرفاق واصدقاء الحزب اضافة الى ممثلي العديد من الاحزاب الشقيقة ومنظمات المجتمع المدني، وزينت القاعة بشعارات وصور مرشحي قوائم السائرون والشيوعي الكردستاني وبيث النهرين الديمقراطي.

افتتح الحفل من قبل عريف الحفل الرفيق مصطفى علاء بكلمة ترحيبية وثم وقف الجميع دقيقة حداد على روح شهداء الحزب والحركة الوطنية العراقية.

والقى الرفيق عبد الامير ضاحي كلمة المنظمة حيث تطرق فيها الى يوم ٣١ اذار هذا اليوم المهم في تاريخ العراق يوم تأسيس الحزب الشيوعي العراقي حزب العمال والفلاحين والكادحين الحزب المدافع عن حقوق المواطنين من جميع الفئات والاقليات القومية والدينية ،وثم القيت كلمات من قبل ممثلي الحزب الشيوعي النمساوي وحزب توده الايراني وحزب الشعب الافغاني وتليت برقيات التي وصلت للحفل من الحزب الشيوعي الكردستاني والشيوعي اللبناني والشيوعيين السوريين في النمسا ومجلس الجالية الايزيدية في النمسا وبيت الكرد في النمسا والبيت العراقي في النمسا والتي اشادت جميعا بدور ونضال والتضحيات التي قدمها الشيوعيون العراقيون من اجل سعادة الشعب وحرية الوطن .

وتحدث الرفيق نيازي المزوري حول انتخابات مجلس النواب العراقي التي سوف تجرى في ال 10 و11ايار القادم في فيينا وحث الحضور على ضرورة المشاركة في الانتخابات والتصويت للتغيير وانقاذ العراق من الدمار.

وبعد استراحة قصيرة احيت فرقة المشرق اللاتينية الحفل حيث قدمت مجموعة من الاغاني الاسبانية والعربية والكردية.

 

تنزیل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل