/
/
/

طريق الشعب
تحت شعار "لكل طفل حق في الثقافة والعلوم"، أقامت دار ثقافة الأطفال بالتعاون مع "منظمة بوابة العدالة" الإنسانية غير الحكومية، احتفالية في مناسبة تخرج أطفال "حافلة الأمل".
و"حافلة الأمل" عبارة عن مشروع كانت قد أطلقته المنظمة المذكورة، لاحتضان بعض الأطفال البغداديين الذي يعيشون ظروفا صعبة، من خلال انتشالهم من واقعهم المرير، وتنظيمهم في دورات تأهيلية تربوية وعلمية ونفسية.
استهل الحفل الذي حضره مدير عام دار ثقافة الأطفال د. علي عويد العبادي، وجمع من التربويين والناشطين، إلى جانب الأطفال المتخرجين، بالاستماع إلى النشيد الوطني.
بعدها ألقى مدير عام الدار كلمة أشاد فيها بالخطوة الريادية التي خطتها المنظمة لاحتضان هؤلاء الأطفال "الذين يحتاجون إلى الكثير من البرامج الثقافية والتربوية الهادفة، لا سيما في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها العراق، وتدني مستوى التعليم".
من جانبه قال رئيس المنظمة المحامي فراس البياتي في كلمة له، ان مشروع "حافلة الأمل" الذي أطلقته المنظمة بالتعاون مع وزارات التربية والصحة والثقافة، حقق نتائج واضحة وملموسة في استقطاب الأطفال، وزجهم في دورات تأهيلية استمرت قرابة ثمانية أشهر، مشيرا إلى ان المنظمة بصدد استقطاب وجبة ثانية من الأطفال، وتوسيع المشروع ليشمل بقية المحافظات.
وشهد الاحتفال افتتاح معارض فنية ساهم فيها "معهد اليرموك" المهني لذوي الاحتياجات الخاصة، ومعرض فوتوغرافي يجسد مراحل تأهيل أطفال "حافلة الأمل".
كذلك تخلل الاحتفال عرض فيلم بعنوان "رحلة حلم" للمخرج حيدر منير وآخر بعنوان "بالون" للمخرج فاخر حسين، فضلا عن تقديم مشهد مسرحي قصير بعنوان "الجدار" من تمثيل قائد عباس وسارة حمود.
وفي ختام الاحتفالية وزعت الهدايا التقديرية على الأطفال، ونظمت لهم سفرة إلى المتحف الوطني، لغرض الاطلاع على مقتنياته وتعريفهم بالموروث الحضاري العراقي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل