/
/

بغداد – طريق الشعب

رجح تيار الحكمة الوطني، امس الثلاثاء،  قرب اعلان تحالف "خماسي" يضم "سائرون" و"النصر" و"الحكمة" و"الفتح" و"الوطنية"، خلال الأيام القليلة القادمة تمهيدا لإعلان تحالف "سباعي" يضم الحزبين الكرديين الرئيسين، فيما كشف ائتلاف "النصر" عن شرط الانضمام الى التحالف المزمع اعلانه بين "سائرون" و"النصر" هو القبول بـ"المبادئ التسعة" التي اعلن عنها السيد الصدر في مؤتمره مع العبادي، مطلع الاسبوع الجاري.

وقال القيادي في تيار الحكمة، صلاح العرباوي، لموقع "شفق نيوز"، "المبادئ التي جمعت التحالف الخماسي هي قيادة الدولة العراقية وفق أسس منطقية في مقدمتها الاصلاح السياسي والاداري والقضائي ونبذ المحاصصة".

ونوه "لم يتم ترشيح شخص لرئاسة الوزراء حتى الان".

وأضاف العرباوي "سنتجه الى الحوار بشأن الرئاسات الثلاث بعد انضمام الكرد لهذا التحالف ليتحول الى تحالف سباعي".

من جهته، قال القيادي في ائتلاف "النصر" النائب طه الدفاعي، لوكالة "السومرية نيوز"، ان "اعلان التفاهم الاولي بين النصر وسائرون هو جزء من تفاهمات سابقة بين الطرفين وارتكزت بمجملها على مبادئ تسعة متفق عليها والتي تمحورت حول انه تحالف عابر للطائفية والاثنية ومبادئ لمعالجة الدولة من مكافحة الفساد وتشكيل حكومة تكنوقراط من الكفاءات وتقوية القوات الامنية وحصر السلاح بيد الدولة".

وتابع الدفاعي ان "كل طرف سياسي يوافق على المبادئ التسعة من الممكن ان يلتحق بهذا التحالف"، لافتا الى ان "الاجتماع لم يحدد موعده بشكل نهائي بانتظار الاجوبة من كل الكتل السياسية الراغبة بحضور الاجتماع ونتوقع تحديده خلال الايام القليلة المقبلة من اللجنة التحضيرية التي شكلها العبادي".

والمبادئ التسعة التي ذكرها السيد مقتدى الصدر في المؤتمر الصحفي الذي جمعه والعبادي ، هي :

  1. دعوة الى تحالف عابر للطائفية، والاثنية، يشمل جميع مكونات الشعب العراقي. 2. الاستمرار في محاربة الفساد، وابعاد الفاسدين عن مواقع الدولة والحكومة، وتقديم من يثبت بحقه ملفات فساد الى القضاء العراقي، وتعزيز دور المؤسسات الرقابية، في مكافحة الفساد والرقابة.
  2. تشكيل حكومة تكنوقراط من الكفاءات، بعيدا عن المحاصصة الضيقة.
  3. دعم وتقوية الجيش، والشرطة، والقوات الامنية، وحصر السلاح بيد الدولة، والحفاظ على هيبتها، وما تحقق من انجازات.
  4. وضع برنامج اصلاحي، لدعم الاقتصاد العراقي، في جميع القطاعات.
  5. الحفاظ على علاقة متوازنة مع الجميع، بما يحقق مصالح العراق، وسيادته واستقلاله، وعدم التدخل في شؤون الدول، كما لا يسمح بتدخل الاخرين في شؤوننا. 7. دعم اصلاح نظام القضاء العراقي، وتفعيل دور الادعاء العام.
  6. الحفاظ على وحدة العراق، ارضا وشعبا.

 9 .التأكيد على التداول السلمي للسلطة.

المفوضية : ترشيد الاستهلاك

وفي سياق ذي صلة، قال الناطق الرسمي باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، القاضي ليث جبر حمزة، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "مجلس المفوضين من القضاة  المنتدبين قرر منع صرف أي مبلغ عدا الرواتب الخاصة بالموظفين".

واضاف حمزة، أن "هذا الاجراء يأتي ترشيدا للاستهلاك وتقليلا للنفقات من اجل توجيه عمل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لإنجاز المهمة الموكلة لها والمتمثلة في عملية العد والفرز اليدوي".

وقرّر القضاة المنتدبون، الأحد، إعادة عملية العدّ والفرز يدوياً في المراكز الواردة شكاوى بشأنها.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل