/
/

 

الرفيق العزيز رائد فهمي  المحترم

 سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي

 يتابع رفاقكم في المنبر التقدمي في البحرين وأصدقاؤهم بقلق كبير الاعتداء الغاشم على مقر الحزب الكائن في ساحة الأندلس  وسط العاصمة العراقية بغداد مساء يوم الجمعة الموافق 25/5/2018

اننا اذ نعبر عن شجبنا واستهجاننا لهذا العمل الجبان ونحن على ثقة بان ما حققه الحزب وانصاره وحلفاؤكم في قائمة سائرون في المعركة الانتخابية الاخيرة والهزيمة التي لحقت بقوى المحاصصة والطائفية والفساد يثير ضغينة وأحقاد من لا يتوافقون مع أهدافكم. وكما عبر عنه بيان المكتب السياسي لحزبكم الشقيق حيث شكل هذا الانجاز صدمة للفاسدين والفاشلين المتشبثين بالسلطة إلى حد ارتكاب الجرائم البشعة، للنيل من عزيمة المطالبين بالإصلاح والتغيير.

اننا على ثقة في ان مثل هذه الاعمال لن تزيد الشيوعيين وانصارهم الا ثباتاً بمواقفهم ويساهم في تعرية القوى الخاسرة والتي تسعى ان تعوض عن خسارتها في المعركة الانتخابية بالتهديد الى جر العراق الى اقتتال وعنف دموي تسعى من خلاله ان تعيد لها المكانة السابقة في السلطة في العراق.

نشد على أيديكم بحرارة، راجين ان تتمكن قوى التغيير في العراق والشعب العراقي من عزل هذه القوى وفضح دورها التخريبي في العراق، مع تمنياتنا لكم ولحزبكم الشقيق دوام التقدم.

خليل يوسف رضي

  الأميـــن العـام

  المنبر التقدمــي

تنزیل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل