/
/
/
/

أقامت لجنة محلية المثقفين للحزب الشيوعي العراقي وقفة للمطالبة بالكشف عن المختطفين والمغيبين قسريا، فقد شهدت ساحة الفردوس عصر يوم ‏15‏/10‏/2020 وقفة ادانة ضد الاختفاء القسري والتغييب تم خلالها رفع صور المثقفين المغيبين امثال الناشر مازن لطيف منذ اكثر من تسعة اشهر كذلك الكاتب توفيق التميمي منذ ثمانية اشهر ثم اختفاء الناشط المحامي علي جاسب والناشط سجاد العراقي .

بدئت الوقفة بالنشيد الوطني و رفع اللافتات التي تحمل صور المغيبين قسريا والمطالبة بحريتهم والكشف عن مصيرهم.

كما ألقيت كلمتان بهذه المناسبة من قبل الحاضرين تستنكر جرائم الاختطاف وتدعو الى كشف مصائرهم وتطمين عوائلهم عنهم.

وقد شارك في الوقفة العديد من الشباب الناشط في ساحة التحرير والمتابعين للحراك الاحتجاجي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل