/
/
/
/

تزامناً مع احياء الملايين من العراقيين مراسم عاشوراء الدينية، أستذكر المواطنون في مسيرات ومواكب حسينية حاشدة، خلال الأيام الماضية، شهداء انتفاضة تشرين، وحملوا صورهم في المراقد المقدسة وأماكن إقامة العزاء في مختلف المحافظات، وفيما طالبوا بالكشف عن هوية القتلة ومحاسبتهم، ومحاربة الفساد، مجّدوا منجزات الانتفاضة ومواجهتها الباسلة لقوى الفساد.

صور الشهداء بين الحرمين

في محافظة كربلاء، سارت مواكب المحتجين بأعداد جماهيرية غفيرة، مرددة شعارات حسينية تندد بقتلة المنتفضين والفاسدين.
وأفاد مراسل “طريق الشعب”، غفار ياسين، بأن “مسيرات راجلة نظمها عدد كبير من المحتجين انطلقت من ساحة الاعتصام الرئيسة في المحافظة، صوب مرقدي الإمام الحسين وأخيه العباس”.
واضاف ياسين، إن “المواكب حملت صورا لشهداء الانتفاضة، ورددت هتافات تندد بالفساد والقتل وسوء الادارة وللمطالبة بكشف قتلة المتظاهرين”.

مسيرة صوب مرقد الإمام الكاظم

وفي غضون ذلك، انطلقت مسيرة راجلة من ساحة التحرير وسط بغداد، صوب مرقد الإمام موسى الكاظم.
وقال مراسل “طريق الشعب”، بلال رضا، إن “المئات من المعتصمين في الساحة انطلقوا في مسيرة راجلة صوب مدينة الكاظمية حيث مرقد الإمام موسى الكاظم”، حاملين “صور شهداء انتفاضة تشرين، وضحايا عمليات الاغتيال الاخيرة التي طالت الناشطين، ورددوا هتافات تندد بالفساد والقتلة. وطالبوا بكشف قتلة شهداء الانتفاضة والقصاص منهم”.

مسيرات في البصرة وميسان

من جانب آخر، تظاهر المئات من المواطنين في قضاء الزبير التابع الى محافظة البصرة، تزامناً مع أحياء ذكرى واقعة الطف في كربلاء.
وذكر المتظاهر حسين فالح لـ”طريق الشعب”، إن “التظاهرة انطلقت من ساحة الشهيد ماهر ثويني، وشارك فيها عدد كبير من المواطنين، حيث رفعت صور شهداء الانتفاضة، وحملت نعوشا رمزية لهم. كما طافت التظاهرة شارع المواكب في مركز القضاء، للمطالبة بالإسراع في كشف قتلة المتظاهرين وتقديمهم للقضاء”، مبيناً ان “المتظاهرين أكدوا على ضرورة تحقيق التغيير الشامل والحقيقي واصلاح العملية السياسية ومحاسبة الفاسدين وسراق المال العام”.
من جهة أخرى، نظّم عدد من اصحاب (التك تك) في محافظة ميسان، موكباً خاصا لصور شهداء الانتفاضة وضحايا عمليات الاغتيال.
وبيّن مراسل “طريق الشعب”، ان “عدد كبير من اصحاب عربات النقل الصغيرة (التك تك) نظموا مسيرة بعرباتهم حاملين صور شهداء الانتفاضة ونعوشاً رمزية للضحايا، وطافوا شارع المواكب وسط المحافظة”.

استذكار للشهداء في واسط

وفي ذات الشأن، شهدت محافظة واسط تنظيم عدد من المسيرات في مركزها وبقية الأقضية، لاستذكار شهداء الانتفاضة.
وأشار الناشط المدني عزيز نصار، إلى أن “المئات من المواطنين، انطلقوا في تظاهرة من ساحة الاعتصام الرئيسية في المحافظة، باتجاه الساحة الحسينية حيث مركز العزاء الحسيني المركزي، للمطالبة بمحاسبة المتورطين بقتل المتظاهرين ومحاسبتهم”، لافتا الى انطلاق “تظاهرة أخرى في قضاء الصويرة، رفع خلالها المتظاهرون صورا للشهداء، ومطالبين بكشف ومحاسبة القتلة”.
يُشار الى ان العشرات من المواطنين في قضاء النعمانية التابع للمحافظة، نظموا تشييعا رمزيا للشهداء ايضا، وطالبوا الحكومة الحالية بالقصاص من قتلتهم.

الديوانية والسماوة

أما في محافظة الديوانية، فقد استذكر المتظاهرون شهداء الانتفاضة، خلال مشاركتهم في أحياء ذكرى عاشوراء.
ووفقاً لمراسل “طريق الشعب”، ميعاد القصير، فأن “المئات من المتظاهرين نظموا مسيرة تقدمتها صورة الشهيد ثائر الطيب، وبقية الشهداء وضحايا عمليات الاغتيال، في شارع المواكب وسط المحافظة”.
وتابع القصير، ان “المتظاهرون طالبوا بإكمال قانون الانتخابات، واختيار مفوضية مستقلة للانتخابات وتحديد موعدها”، موضحاً ان “المحتجون يصرون على كشف قتلة اخوتهم من شهداء الانتفاضة وتقديمهم للقضاء”.
الى ذلك، نظم المئات من المتظاهرين في قضاء الرميثة التابع لمحافظة المثنى، تشييعا رمزيا للشهداء.
ونوه مراسل “طريق الشعب”، علي السماوي، الى أن “المتظاهرون في ساحة الاعتصام نظموا تشييعا رمزيا لضحايا الاحتجاجات في العراق، ورفع المحتجون صورا لشهداء المحافظة في الانتفاضة، مطالبين بإنزال القصاص بالقتلة”.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل