/
/
/
/

طريق الشعب
أعلنت ، أمس، حصيلة الاحداث التي رافقت الاحتجاجات في العاصمة بغداد وباقي المحافظات خلال اليومين الماضين.
وقالت المفوضية في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إنها “وثقت استخدام العنف المفرط من قبل القوات الامنية مما أدى إلى استشهاد متظاهر عدد (١) في (بغداد) وإصابة (٦٨) واستشهاد (٧) متظاهرين في محافظة (ذي قار) قرب جسري (الزيتون والنصر) وإصابة (١٣١) واستشهاد (٣) متظاهرين في محافظة (البصرة/ام قصر) وإصابة (٩٠) متظاهراً بسبب التصادمات التي حدثت بين القوات الأمنية والمتظاهرين، وتجدد المفوضية مطالبتها الحكومة والقوات الأمنية بمنع استخدام العنف المفرط بكافة أشكاله ضد المتظاهرين السلميين كونه يعد انتهاكاً صارخاً لحق الحياة والأمن والأمان وبضرورة الالتزام بقواعد الاشتباك الامن وإحالة القائمين بذلك الى القضاء”.
واشارت الى “اعتقال (٩٣) متظاهرا في محافظة (بغداد) اطلق سراح (١٤) منهم ، واعتقال (٣٨) متظاهرا في محافظة (البصرة) ، و (٢٢) متظاهرا في محافظة (ذي قار) و (٣٤) متظاهرا في محافظة (كربلاء المقدسة) وتطالب المفوضية القوات الامنية بعدم اعتقال اي متظاهر بصورة غير قانونية وتجدد دعواتها الى مجلس القضاء الاعلى لأطلاق سراح المتظاهرين السلميين الموقوفين”.
وتابعت، “كما وثقت المفوضية قيام عدد من المتظاهرين بضرب القوات الامنية بقناني المولوتوف وبحرق عدد من المباني والمحلات التجارية في (ساحة الخلاني) و (شارع الرشيد) في محافظة (بغداد) وحرق مبنى مديرية العشائر في محافظة (ذي قار) وغلق الطرق أمام حقول النفط في محافظات (ميسان وواسط والبصرة) وغلق ميناء (ام قصر) و بعض الجسور الحيوية في عدد من المحافظات واستمرار غلق عدد من الدوائر والمدارس والجامعات فيها بسبب الإضراب”.
واكدت المفوضية “استمرارها في تلقي المفوضية بلاغات وشكاوى عن اختطاف ناشطين وإعلامين ومحامين وتجار من قبل مجهولين ، وتطالب المفوضية الحكومة والأجهزة الامنية بتكثيف جهودها لمعرفة مصير المخطوفين وإحالة المجرمين الى القضاء”.
كما ووثقت ايضا “قيام القوات الامنية باحتجاز عدد من المسعفين والاعتداء عليهم قرب بناية (البنك المركزي) في (شارع الرشيد) بتاريخ 22\11\2019 حيث كانوا يقدمون اسعافات وعلاجات خاصة للجرحى وحالات الاختناق التي تحصل عند رمي الرصاص او القنابل المسيلة للدموع وتدعو المفوضية القوات الامنية الى تسهيل عمل فرق المسعفين التطوعية وحمايتهم ومنع الاعتداء عليهم”.
واشادت المفوضية “بتعاون القوات الامنية مع المتظاهرين في تشكيل نقاط تفتيش مشتركة لحماية المتظاهرين والحفاظ على سلمية التظاهرات في محافظات ( النجف الأشرف ، الديوانية، بابل ، المثنى، ميسان وواسط )”.
وقالت انها “أشرفت على تنظيم زيارة (٣٠) عائلة من عوائل المعتقلين على خلفية التظاهرات وتوكيل المحامين لهم بالتعاون مع نقابة المحامين”.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل