/
/
/
/

 مرة أخرى يتجرأ الجبناء للإعداء على مقر حزبنا الشيوعي العراقي في محافظة البصرة في الثاني من حزيران 2019.

إننا في الوقت الذي نستنكر فيه ونشجب هذا الإعداء الآثم المجرم، نؤكد على ان حزباً تمرس في سوح النضال ضد الدكتاتورية وضد أعداء التقدم والإنسانية وكشف الفساد والفاسدين، لا ترهبه الأعمال الجبانة ولا تثنيه عن النضال من أجل تحقيق الدولة المدنية الديمقراطية والعدالة الإجتماعية.

نتضامن مع رفاقنا في محلية البصرة ونحييهم، ونطالب الحكومة والأجهزة الأمنية بالعمل على كشف المعتدين وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم.

كما نطالب بحماية مقار الأحزاب وردع المعتدين.

منظمة الحزب الشيوعي العراقي في استراليا

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل