/
/
/
/

خانني التعبير في وصف واقع الحال وسأبقى أبنة الجنوب الأصيل

 قدمت النائب عن تحالف سائرون، هيفاء الأمين، اعتذارها عن تعبير اسيء فهمه، اثناء تحدثها عن وصف الوضع الاجتماعي والاقتصادي والتعليمي في الجنوب، مؤكدة انها كانت وستبقى "ابنة الجنوب العراقي الأصيل"، وفيما اعتبر النائب ماجد الوائلي، زميلها في التحالف ذاته، ان الأمين لا تستحق شن "هجمة جائرة ضدها"، أشاد باخلاصها ونزاهتها ووطنيتها.

 "خانني التعبير"

 وقالت النائب الأمين في بيان، تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، "خلال ندوة في العاصمة اللبنانية بيروت قدمت مداخلة اسيء فهمها من قبل شريحة واسعة من أبناء شعبنا العزيز"، مضيفة "أقدم اعتذاري لما صدر مني بغير قصد، فقد خانني التعبير في وصف واقع الحال العراقي، لا سيما في المناطق الجنوبية، التي أنتمي لها".

واردفت "كنت وسأبقى أبنة الجنوب العراقي الأصيل، وأبنة ذي قار الحضارة والتاريخ، وأن شأني هو شأن أبناء مدينتي الناصرية وكل اهلي واحبتي في مناطق الجنوب، الذين من أجل رفع الحيف عنهم تقدمت إلى موقع المسؤولية في مجلس النواب، على امل ان أقدم ما يليق بهم ويرضيهم".

 "احترامي لتقاليد شعبنا"

 واستطردت في بيانها "أود في هذه المناسبة، أن اعبر عن احترامي الأكيد للقيم والتقاليد وللشعائر الدينية لشعبنا. إذ أنه ليس من شيمي الإساءة لهذه القيم، لاسيما حجاب المرأة، فأنا احترم النساء جميعا من كل الطوائف والأديان وأسعى لتمثيلهن خير تمثيل في موقعي النيابي".

ونبهت بخصوص "التسجيل الذي بث ليّ مؤخرا، فأنه يعود لنحو ثماني سنوات، وأنا اناقش فيه حالة محددة غير قابلة للتعميم. وما قصدي إلا مواجهة كل ما يسيء إلى حضارة شعبنا العريق ويسيء استخدام قيمه المتنوعة".

حملة جائرة

ومضت النائب عن تحالف سائرون، قائلة "على إثر سوء الفهم هذا، تعرضت الى حملة جائرة، استغلها الفاسدون والفاشلون ومن خلفهم جيوشهم الالكترونية، وقد اسيء خلالها إليّ كثيراً، ووصل الامر حتى تهديدي بالتصفية الجسدية. وشملت الحملات الإساءة الى الحزب الشيوعي وتحالف سائرون، ومشروع الإصلاح".

وختمت بيانها بالقول إن "ثقتي عالية بروح التسامح العراقية، فأنا أجدد التأكيد على انتمائي لأهلي في الجنوب ولقيمهم الكريمة".

 "لا تستحق هذه الهجمة"

 في الاثناء، قال النائب عن تحالف سائرون ماجد الوائلي، في تصريح صحفي، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "هيفاء الامين نائب نشيطة مخلصة وطنية، قد يكون فكرها غير اسلامي، لكن بالتأكيد هي تعتز بكل اهل الجنوب، وهي منهم وتتمسك بعاداتهم وتقاليدهم".

وأضاف أن "ما كانت تقصده هو التخلف بمستوى تقديم الخدمات في الجنوب، ولا تقصد تخلف المواطن في الجنوب، وهي بنت الجنوب واهلها وناخبوها منهم”، ذاهبا الى انها “لا تستحق هذه الهجمة، فهي نزيهة، حتى وإن كانت غير إسلامية، لكنها كفوءة، وقد يكون هناك خطأ في تعبيرها وهذا شيء طبيعي".

 "إقالة غير قانونية"

 وبشأن عزم أهالي ذي قار على التظاهر، ومطالبة سائرون باجبار الأمين على الاستقالة، اوضح أن "إجبار نائب على تقديم الاستقالة أمر غير صحيح، فالنائب حصل على آلاف الاصوات، ولديه قاعدة شعبية ولا يوجد مؤشر على عدم نزاهته".

ولفت بالقول "قد نخطئ في التصريح، ولا نوفق باخراج الصورة كما هي، لكن لا يستحق الأمر اقالة نائب، ونحن نحترم المعترضين على الامين، وهي لديها عقيدتها، ونحن لدينا عقديتنا، وإجبارها على الاستقالة غير قانوني ولا دستوري".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل