/
/
/
/

طريق الشعب
شهدت محافظات البصرة وذي قار والمثنى والديوانية، امس الاحد، تظاهرات ووقفات احتجاج، نظمت اغلبها من عمال ومتعاقدين في دوائر حكومية، طالبوا فيها بحقوق وظيفية ومهنية، فيما دعت تظاهرات أخرى، نظمها منتسبو صحوات، احتجاجا على تأخر رواتبهم، وآخرون من ذوي السجناء، دعوا الى اطلاق سراح أبنائهم الذين قالوا انهم "أبرياء".

عمال مؤقتون

في البصرة، نظم عدد من العاملين في دوائر الكهرباء، تظاهرة، تحدث عنها المهندس مهند بدري، أحد المشاركين، في تصريح صحفي، اطلعت عليه "طريق الشعب"، قائلا إن "العاملين المؤقتين في دائرة التشغيل والتحكم ودائرة البحوث والطاقة تظاهروا سلمياً قرب مركز السيطرة الجنوبي للمطالبة بتثبيتهم على الملاك الدائم لوزارة الكهرباء"، مبيناً أن "المتظاهرين هم جزء من 400 منتسب لم يتم تثبيتهم لوجود فقرة في قانون الموازنة تقضي بتثبيت العاملين المؤقتين في دوائر الكهرباء الممولة ذاتياً فقط، وقد تم تثبيت 32 ألف منتسب على الملاك الدائم، وبقينا نحن لأننا نعمل في دوائر ذات تمويل مركزي".
ولفت بدري الى أن "المتظاهرين ليس ذنبهم انهم يعملون في دوائر ممولة مركزياً"، مضيفاً أن "العدالة تقتضي معاملتنا مثل أقراننا في الشركات والدوائر الأخرى التابعة لوزارة الكهرباء من خلال تثبيتنا على الملاك الدائم".

الحراس الأمنيون

في ذي قار، نظم العشرات من الحراس الامنيين في شركة الخطوط النفطية بمحافظة ذي قار، امس، وقفة احتجاجية امام مبنى الدائرة للمطالبة بتثبيتهم على الملاك الدائم بعد مضي 9 سنوات على عملهم بصفة عقود.
وقال احد المشاركين في الوقفة صفاء ناصر، لإذاعة محلية، انهم يعانون طيلة السنوات الماضية رغم مراجعاتهم المستمرة وتحملهم الواجبات الامنية وخطورة العمل الامني الا انهم مازالوا بصفة عقود وان وقفتهم اليوم للمطالبة بتفعيل قرار مجلس الوزراء الاخير بتثبيت اصحاب العقود على الملاك الدائم وفي أي دائرة سواء كانت مدنية او امنية.

المطالبة بالمساواة

وكذلك، شهدت محافظة ذي قار، تظاهرة ثالثة، نظمها عدد من موظفي دائرة صيانة مشاريع الري والبزل، أمام مبنى الدائرة للمطالبة بمساواتهم بباقي الوزارات من حيث زيادة الرواتب ومنحهم مخصصات الخطورة فضلا عن مطالب اخرى.
وقال المتحدث باسم المتظاهرين سهيل نجم عبد الحسن، لوسيلة اعلام محلية، ان مطالبهم تتضمن انصافهم من قبل الحكومة المركزية بتعديل الرواتب والعمل على اضافة الخطورة كونهم يعملون بشتى الاعمال ضمن الوزارات في البلديات والنفط والبزل مناشدا مجلس النواب بالنظر في مطالبهم اسوة بباقي الوزارات.

عمال محليون

وفي الديوانية، نظم العشرات من العاملين بنظام الأجور اليومية والعقود في ديوان محافظة الديوانية، تظاهرة أمام مبنى الحكومة المحلية للمطالبة بتحويلهم إلى عقود وزارية اسوة بباقي الدوائر.
وقال منسق التظاهرة احمد فيصل، في تصريح صحفي، إن مطالبهم تتضمن مناشدة الى المحافظ سامي الحسناوي ومجلس المحافظة بصرف الرواتب المتأخرة لمدة ثمانية أشهر، مضيفا أن عددا من المحافظات باشر بتحويل عقود تنمية الأقاليم إلى عقود وزارية تنفيذا لقرار رئيس الوزراء والديوانية تعتبر الوحيدة التي لم يتم تحويل الاجراء والمتعاقدين فيها.

ذوو السجناء

كما نظم عدد من ذوي السجناء والمعتقلين الذين وصفوهم بـ"المغرر بهم" في محافظة الديوانية، تظاهرة امام مبنى الحكومة المحلية لمطالبة الحكومة المركزية ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي باطلاق سراح ابنائهم المعتقلين "الابرياء" في السجون منذ عدة سنوات.
وقال عدد منهم، إنهم يطالبون الجهات المعنية بشمولهم بالعفو العام او اجراء تعديل ثان لقانون العفو بالاضافة لتبيض السجون واطلاق سراحهم بعد مرور عدة سنوات على سجنهم.
واضافوا ان ابناءهم يعانون في السجون من الامراض وهم بحاجة الى رعاية والتفات من قبل الحكومة المركزية للنظر في حالهم واطلاق سراحهم.

منتسبو الصحوات

وشهدت الديوانية، تظاهرة ثالثة، نظمها العشرات من منتسبي الصحوات، أمام مبنى الحكومة المحلية للمطالبة بصرف رواتبهم المتأخرة منذ ثلاثة أشهر.
وقال أحد منسقي التظاهرة جعفر ظاهر، في تصريح صحفي، إن المتظاهرين يطالبون رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ووزارة الداخلية والحكومة المحلية بحل مشكلة تأخر الرواتب والعمل على زيادتها.
وأضاف أن مطالبهم تشمل أيضا تحويلهم إلى وزارة الداخلية وتثبيتهم على الملاك الدائم أسوة بباقي اقرانهم من منتسبي القوات الأمنية.

عمال بلدية

وفي محافظة المثنى، طالب العشرات من عمال الاجر اليومي في مديرية بلدية السماوة، بتسريع إجراءات تحويلهم إلى نظام العقود.
وقال عدد منهم، لوسيلة اعلام محلية، أثناء وقفة احتجاجية نظموها في ساحة الاحتفالات وسط المدينة، مطالبا الجهات الحكومية المتمثلة في المحافظ احمد منفي بتسهيل إجراءات تحويلهم إلى نظام العقود استنادا لقرارات مجلس الوزراء، مشيرين إلى أن عددهم يصل الى أكثر من 600 عامل موزعين على مختلف اقسام البلدية الخدمية والإدارية والزراعية.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل