/
/
/

طريق الشعب
نظم مواطنون بصريون، امس السبت، اعتصاما قرب حقل نفطي، للمطالبة بوظائف، وسبقته تظاهرة وسط المدينة، دعت الى الإصلاح والتغيير والخلاص من نهج المحاصصة في إدارة الدولة ومؤسساتها، فيما شدد متظاهرون في الديوانية، على ضرورة اصلاح النظام ومعاقبة رموز الفساد.

اعتصام للمطالبة بوظائف

نظم عدد من المواطنين في قضاء المدينة، شمالي البصرة، اعتصاما امام محطة حقن الماء التابع الى حقل غرب القرنة 2 النفطي، للمطالبة بتشغيل العاطلين وتوفير الخدمات الى القضاء.
وقال الناشط البصري غسان الحميداوي، في تصريح صحفي، ان عددا من المواطنين في قضاء المدينة، شمالي البصرة، نظموا اعتصاما امام محطة حقن الماء التابع الى حقل غرب القرنة 2 النفطي، للمطالبة بتشغيل العاطلين وتوفير الخدمات الى القضاء.
وبين الحميداوي، ان المعتصمين قاموا بنصب خيمتهم امام الموقع النفطي للمطالبة ببناء مستشفى للأمراض السرطانية في القضاء وتشغيل العاطلين من ابناء القضاء وتوفير البنى التحتية للقضاء ورفض العمالة الاجنبية والوافدة من المحافظات، مؤكدا الاستمرار بالاعتصام الى حين تحقيق المطالب كافة.

رفض المحاصصة

وكان العشرات من اهالي البصرة، تظاهروا، الجمعة، في ساحة عبد الكريم قاسم امام مبنى محافظة البصرة مطالبين بالإصلاح والتغيير والخلاص من نهج المحاصصة الطائفية.
وقال مراسل "طريق الشعب" محمود سعدون، ان المتظاهرين شددوا في تجمعهم الذي ضم ناشطات وناشطين ومناصرين للمشروع الاصلاحي المدني الديمقراطي، على اقامة دولة المواطنة والمؤسسات الدستورية والرفاه والعدالة الاجتماعية.
واكد المتظاهرون تمسكهم، في رفض نظام المحاصصة المقيت، وان لا سبيل الا بالخلاص من نهج المحاصصة الطائفية والاثنية، المسؤول عما جرى للبلاد بعد 2003، والشروع في بناء الدولة المدنية الديمقراطية الضامنة لحقوق وحريات سائر ابناء الشعب العراقي على اختلاف انتماءاتهم وهوياتهم ومعتقداتهم الدينية والمذهبية والقومية، رافضين اتباع الآليات البالية والاساليب "المنحرفة" في تشكيل الحكومة.

إنصاف البصرة

الى ذلك، طالب عدد من الناشطين في منظمات المجتمع المدني في محافظة البصرة، رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، بعقد جلسات لمجلس الوزراء في البصرة لإيجاد الحلول لمشاكل المحافظة وفي مقدمتها الملوحة والتلوث فضلا عن البطالة التي يعاني منها شباب المحافظة.
وقال إسماعيل ياسين احد أعضاء منظمات المجتمع المدني خلال مؤتمر صحفي عقده برفقة عدد من أعضاء المنظمات في مقر اتحاد رجال الاعمال، إنهم يطالبون رئيس مجلس الوزراء بضرورة منح المحافظة تمثيلا وزاريا فضلا عن إعطاء البصرة حقوقها المالية.
وأضاف بأن منظمات المجتمع المدني داعمة للحكومة شريطة إبعاد الفاسدين منها والقيام بدورها في ما يتعلق بالخدمات الأساسية.

المطالبة بالحقوق الدستورية

وفي سياق متصل، شهدت محافظة الديوانية، مساء الجمعة، تظاهرة تطالب بإلغاء الرواتب التقاعدية للرئاسات الثلاث والوزراء والنواب.
وقال مراسل "طريق الشعب"، ناصر حسين، ان التظاهرة، جرت وسط حماية من قوى الامن الداخلي وترحاب المواطنين وكانوا يخاطبون الجمهور بعدم السكوت عن المطالبة بحقوقهم الدستورية وتوجهوا بالنداء الى نساء الديوانية للتظاهر عصر الجمعة المقبلة من اجل حقوقهن الدستورية واصلاح النظام ومعاقبة رموز الفساد المالي والاداري.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل