/
/
/

السومرية نيوز/ البصرة

أعلنت منظمة العفو الدولية، الاثنين، ترحيبها بقرار الحكومة العراقية فتح تحقيق في حادثة مقتل متظاهر واصابة آخرين في البصرة، وأكدت على ضرورة استقلالية ودقة التحقيق.

وذكرت المنظمة في بيان لها اطلعت عليه "السومرية نيوز"، أن "منظمة العفو الدولية يقلقها خبر اطلاق قوى الأمن العراقية النار على متظاهرين شمال مدينة البصرة، مما أدى الى سقوط قتيل وعدد من الجرحى"، مبينة أن "المنظمة ترحب بإعلان السطات العراقية فتح تحقيق، ونطالبهم بصون استقاليته ودقته".

وأشارت المنظمة ضمن بيانها الى أن "التظاهرة كانت سلمية خالية من السلاح"، مضيفة أن "الجهات المسؤولة عن اندلاع العنف خلال التظاهرة يجب محاسبتها".

وأكدت المنظمة على أن "العراقيين يحق لهم ممارسة حقهم بالتجمع السلمي بدون ترهيب أو قمع".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل