أكد الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، اليوم الثلاثاء، أن العلاقة بين طهران وبغداد تأريخية، فيما بين ان الوجود العسكري الأجنبي يزيد من مشاكل المنطقة ويجب إخراج القوات الأجنبية منها.

وقال رئيسي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء محمد شياع السوداني في طهران: "نرحب بزيارة السوداني إلى إيران"، مبينا أن "العلاقة بين العراق وإيران تاريخية".

وأضاف، "أشكر الشعب العراقي على استضافة الزوار الإيرانيين في الزيارة الأربعينية"، لافتا الى أن "مكانة العراق مهمة في إرساء الاستقرار بالمنطقة".

وأشار رئيسي الى، أنه "نأمل توسيع التعاون مع العراق في جميع المجالات"، مؤكدا أن "زيارة السوداني إلى طهران تعتبر نقطة تحول في العلاقات الثنائية".

وتابع الرئيس الايراني، ان "الوجود العسكري الأجنبي يزيد من مشاكل المنطقة ويجب إخراج القوات الأجنبية منها".

وأكد، ان "أمن المنطقة يجب أن يتم عبر دولها ولا جدوى للوجود الأجنبي في منطقتنا".

ولفت رئيسي الى، ان "الأمن والاستقرار بالمنطقة يحظى باهتمام مشترك من طهران وبغداد وسنواصل التعاون في مجال مكافحة الإرهاب".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل