رحبت وزارة الخارجية الإيرانية، يوم الاثنين، بقرار السلطات العراقية نشر قوات حرس الحدود، على الشريط الحدودي الممتد بين العراق وإيران، فيما كشفت جدول أعمال زيارة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، إلى طهران.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، في مؤتمر صحفي إن "زيارة رئيس الوزراء العراقي ستتم يوم غد الثلاثاء في طهران، وستكون في إطار استمرارية البلدين، وستعقد اللجان العليا للبلدين على مستوى عالٍ من الرئيسين".

وحول قرار العراق نشر قوات أمنية رسمية على حدود إقليم كوردستان مع إيران، أوضح كنعاني، أن "القضايا السياسية والاقتصادية والتجارية ستناقش خلال زيارة رئيس الوزراء العراقي لإيران".

وتابع، في هذا الخصوص: "انعقد الاجتماع التشاوري العالي للسلطات الأمنية ذات الصلة في البلدين في طهران وبغداد، وتم الاتفاق على الموضوع آنف الذكر"، مردفاً بالقول: "الحكومة المركزية في هذا البلد هي المسؤولة عن تأمين الحدود المشتركة، ويجب أن تفي بمسؤولياتها القانونية في هذا الصدد".

وزاد: "نعم، سمعنا نبأ قرار الحكومة العراقية بنشر قواتها الرسمية على طول الحدود المشتركة في إقليم كردستان العراق، وقد سمحوا بذلك من أجل ضمان أمن العراق، والحدود المشتركة، ونحن نرحب بها، ومستعدون لمساعدة الحكومة العراقية إذا احتاجت إلى مساعدة فنية في هذا الصدد".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل