أعلن النائب المستقل في البرلمان العراقي هادي السلامي، أن 20 مليار دينار عراقي مفقودة من الأموال المعلن عن استردادها، في قضية سرقة الأمانات الضريبية.

وأضاف السلامي في تغريدة له على تويتر اليوم الإثنين (28 تشرين الثاني 2022)، أن 200 مليار  دينار عراقي، كانت في مصرف الود / فرع 14 رمضان، وتم التحرز عليها بعد 3 أيام من إلقاء القبض على المتهم نور زهير في قضية سرقة الأمانات الضريبية.

وتحدث السلامي أن السوداني أعلن عن استرداد 180 مليار دينار عراقي، من الأموال المنهوبة في مؤتمر صحفي، ما يؤشر على فقدان 20 مليار دينار عراقي من الأموال المضبوطة في مصرف الود.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل