تجمع المئات من المحاضرين، يوم الإثنين، أمام مبنى وزارة التربية وسط العاصمة بغداد للمطالبة بتثبيتهم على الملاك الدائم.

ويعتزم المحاضرون التجمع غداً الثلاثاء امام مجلس الوزراء، وفقاً لبيان صدر عن "اللجنة التنسيقية لمحافظات العراق / ممثلية المحاضرين والاداريين في العراق".

وجاء في بيان اللجنة أنه "نظراً للتسويف والمماطلة وعدم ادراج التخصيصات المالية الكافية للمحاضرين والإداريين في موازنة 2023 تم الاعلان عن مظاهرة الحشد التربوي من قبل تنسيقيات العراق واعـلان الإضراب والنفيـر العام لجميع المحاضرين والإداريين المتعاقدين وفق القرار 315 ولمدة يومين اليوم الاول امام وزارة التربية واليوم الذي يليه امام مجلس الوزراء وذلك يــوم الاثنين المصـادف ۲۰۲۲/۱۱/۲۸ من اجـل حسم ملف المحاضرين والإداريين المتعاقدين لتثبيتهم على الملاك الدائم بدون قيد او شرط اسوة بباقي الوزارات.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل