أفاد مصدر أمني، مساء الخميس، بالعثور على جثث مجهولة الهوية داخل مجمع الطاقة الذرية الحكومي ضمن منطقة جسر ديالى جنوب شرق بغداد.

وقال المصدر ، إن القوات الأمنية عثرت في البدء، على جثتين، الاولى لشاب تولد 1997 عليها اطلاقات نارية في أنحاء متفرفة، وتم التعرف عليه من قبل والده فيما بعد.

وأضاف أن الجثة الثانية تعود لشخص مجهول الهوية يقدر عمره 30 عاماً، عليه اطلاقات نارية في انحاء الجسم.

وقال إنه بحسب معلومات أولية، فإن المجمع يضم جثثاً اخرى يجري البحث عنها، مبيناً أن تحقيقاً موسعاً فتح بالموضوع.

وأعلنت وزارة الداخلية، الخميس، عن متابعتها لحادثة جسر ديالى بعد العثور على جثتين، مؤكدة البدء بتقصي الحقائق.

وقال مدير علاقات واعلام الداخلية اللواء سعد معن في بيان، إن "وزير الداخلية متابع لحادثة جسر ديالى ووجه وكالة الاستخبارات بتقصي الحقائق ومعرفة الملابسات".

وأضاف أن "الادلة الجنائية موجودة في المكان من لحظة ورود المعلومات"، مشيراً الى أن "الجثث التي عثر عليها عدد ٢ وسيتم الكشف عن باقي التفاصيل لحظة انتهاء التحقيقات".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل