أكد رئيس الجمهورية الإيراني ابراهيم رئيسي ضرورة تنمية الصادرات الإيرانية وزيادتها مع العراق وباقي الدول المجاورة، داعياً إلى وضع البنى التحتية اللازمة لهذا الغرض.

جاء ذلك خلال اجتماع رئيسي بمجموعة علماء ونخب وعوائل "شهداء ومضحين"، اليوم الجمعة (24 أيلول 2021)، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا).

وذكر الرئيس الإيراني أن حصة صادرات إيران إلى دول المنطقة لم تبلغ 2%، مشدّداً على أنه يجب أن ترفع حجم الصادرات إلى تلك البلدان "من 20 مليار دولار إلى ما بين 40 - 50 مليار دولار".وقال رئيسي: "هذا ما يمكن تحقيقه من خلال إجراءات سريعة".

وعدّ الرئيس الإيراني ان الحدود الطويلة مع العراق ليست تهديداً بل فرصة ممتازة لتعزيز العلاقات بين الشعبين، على حدّ تعبيره، مشيراً إلى أن "أهالي محافظة ايلام الذين يشاركون جيرانهم في الجذور الثقافية والعقائدية والفكرية".

  رئيسي دعا إلى تشكيل مجموعة حقوقية واقتصادية بين بلاده والعراق والمحافظات الإيرانية المجاورة للعراق وخاصة إيلام والمحافظات، بهدف تسهيل الصادرات ورفع الموانع من أمام المصدرين.

يشار إلى أن مسؤولون عراقيون وإيرانيون أشاروا في مناسبات عدّة إلى اتفاق البلدين الجارتين على تعزيز العلاقات المشتركة، خصوصاً الاقتصادية، والتخطيط لزيادة حجم التبادل التجاري بينهما.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل