أكد المتحدث باسم مجلس الوزراء، حسن ناظم، اليوم السبت، أن اعتقال الشبكة الإرهابية التي خططت ونفذت جريمة تفجير سوق الوحيلات في مدينة الصدر، تزامن مع لقاء رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، بعوائل ضحايا التفجير الإرهابي.

وقال ناظم، في المؤتمر الصحفي الأسبوعي لمجلس الوزراء: إن "قواتنا الأمنية اعتقلت جميع منفذي تفجير مدينة الصدر"، لافتاً إلى أن "اعتقال الشبكة الإرهابية تزامن مع لقاء رئيس الوزراء بعوائل ضحايا التفجير الإرهابي".

وبشأن مبادرة (داري) التي اطلقها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، قال ناظم: إن "المنصة الإلكترونية للتقديم على الأراضي شهدت إقبالاً واسعاً من المواطنين"، مؤكداً ان "الحكومة تهيأت جدياً لتوزيع الأراضي على المواطنين".

وعلق ناظم، على الوضع الوبائي في البلاد، داعياً العراقيين إلى "الاقبال على التلقيح بعد الارتفاع الكبير بإصابات كورونا ووفياتها".

ولفت إلى ان "مجلس الوزراء استضاف وكيل وزارة الصحة وناقش معه قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية".

وأضاف أن "المجلس استضاف أيضاً وكيل وزارة الكهرباء والعمل جار على تلافي المشكلات التي تواجه الطاقة"، مبيناً أن "وكيل وزارة الكهرباء سيقدم خططاً إلى رئيس الوزراء لوضع حد لأزمة الطاقة".

ونوه إلى ان "مجلس الوزراء، استضاف رئيسي هيئة الرقابة المالية والنزاهة"، لافتاً إلى أن "رئيس الوزراء أكد على الدور الرقابي وعدم ممارسته بطريقة تعيق عمل مؤسسات الدولة".

ولفت إلى أن "مجلس الوزراء وافق على تعاقد وزارة النفط مع شركة توتال الفرنسية لتنفيذ أربعة مشاريع كبرى".

وبين أن "المشاريع الكبرى تتمثل بجمع وتكرير 600 مقمق وتطوير حقل أرطاوي النفطي"، مشيراً إلى أن "شركة توتال ستنفذ مشروع حقن الماء العملاق ومحطة شمسية بطاقة ألف ميغاواط".

وحول اللسان الملحي في البصرة، قال المتحدث باسم مجلس الوزراء: إن "مجلس الوزراء قرر اتخاذ إجراءات عدة لصد اللسان الملحي في البصرة،

وبخصوص القرارات الأخرى التي اتخذها مجلس الوزراء خلال جلسة اليوم السبت، قال ناظم: إن "مجلس الوزراء قرر تخصيص أكثر من ملياري دينار لتوفير لقاحات مرض انفلونزا الطيور"، لافتاً إلى أن "مجلس الوزراء وافق على التعديل الأول لقانون رعاية ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة".

وأشار إلى أن "مجلس الوزراء وافق على مساهمة وزارة المالية في صندوق أوبك للتنمية الدولية".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل