أعلن المرشد العام للحركة الاسلامية الكوردستانية في العراق عرفان عبد العزيز يوم الخميس أن الحركة لن تخوض الإنتخابات البرلمانية المزمع إجراؤها في شهر تشرين الأول/أكتوبر في البلاد.

وقال عبد العزيز في مؤتمر صحفي ، إن قيادة الحركة وبعد دراسة للأوضاع، اتضح لنا أن هناك عدة عوامل لا تسمح للحركة بخوض الانتخابات التشريعية.

وأشار إلى أن من أبرز الأسباب التي دفعت بالحركة لعدم خوض الإنتخابات هو التزوير، مردفا بالقول إن التزوير الذي حصل في الانتخابات السابقة في العراق ليس له نظير في العالم بأسره حتى أفريقيا لم تشهده.

وتابع عبد العزيز إن العراق لم يعد بلداً يُطلق عليه اسم دولة، وبات ساحة لتصفية الصراعات العالمية، وعلى صعيد المنطقة فإن الدول تتحكم بالأحزاب الموجودة فيه فترفع من تشاء، وتقصي من تشاء.

وكان حزب الدعوة تنظيم الداخل قد أعلن يوم الأحد الثاني من شهر آيار الجاري عدم مشاركته في الانتخابات، مبديا خشيته من حدوث تزوير في عملية الإقتراع.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل